«عنابي سدير».. الحلم الكبير

تقنية الفيديو تنقل الفيصلي لنهائي الكأس على حساب الأهلي

«عنابي سدير».. الحلم الكبير

الجمعة ٣٠ / ٠٣ / ٢٠١٨
شهدت المباراة استخدام تقنية الفيديو للمرة الأولى في الملاعب السعودية، وبسببها تم احتساب هدف الفيصلي، حيث صوب زي لوف الكرة داخل المرمى ولكن المدافع معتز هوساوي

-----------------------------------------


دخل الفيصلي التاريخ من أوسع أبوابه عندما تأهل لنهائي مسابقة كأس الملك للمرة الأولى إثر فوزه على ضيفه الأهلي «صاحب الرقم القياسي» ١-صفر سجله محترفه البرازيلي زي لوف ادواردو في الدقيقة ٧٦ من زمن المباراة التي جمعتهما أمس على ملعب مدينة الملك سلمان بن عبدالعزيز الرياضية بالمجمعة. وسينتظر العنابي الفائز من مباراة الباطن والاتحاد التي تم تأجيلها ٢٤ ساعة لتقام يوم الأحد بدلا من اليوم السبت لتعذر سفر الاتحاد إلى مطار القيصومة بسبب سوء الأحوال الجوية.

وشهدت المباراة استخدام تقنية الفيديو للمرة الأولى في الملاعب السعودية، وبسببها تم احتساب هدف الفيصلي، حيث صوب زي لوف الكرة داخل المرمى ولكن المدافع معتز هوساوي أبعدها ليعلن الحكم الهولندي داني ماكيلي استمرار اللعب، وبعد العودة لمشاهدة اللقطة عبر تقنية الفيديو اثبتت الإعادة تجاوز الكرة خط المرمى بكامل محيطها ليعلن احتساب الهدف وهو الأول الذي يحتسب عن طريق تقنية الفيديو، ونجح الفيصلي في المحافظة عليه حتى نهاية المباراة.

وسيطر الفيصلي على معظم مجريات الشوط الأول وكاد يفتتح باب التسجيل لولا براعة الحارس محمد العويس الذي تصدى لكرة البرازيلي زي لوف وحولها للركنية (١٣) وواصل محمد العويس تألقه عندما طار لكرة محمد ابو سبعان وامسكها ببراعة (٢١) وأضاع البرازيلي روجيريو كوتينيو عندما خطف الكرة من دفاع الأهلي وواجه المرمى وصوب الكرة فوق العارضة (٢٥) ولم يهدد الأهلي مرمى مضيفه إلا بعد مرور نصف ساعة عندما صوب البرازيلي ليوناردو سوزا كرة قوية اعتلت العارضة بقليل (٣٠) وأهدر سلطان الغنام هدفا محققا عندما وجد نفسه أمام مرمى الأهلي ولعب الكرة بجوار القائم (٣٤) وناب القائم عن حارس الفيصلي عندما تصدى لكرة عبدالفتاح عسيري قبل أن تعود ويمسكها مصطفى ملائكة (٤٠).

وفي الشوط الثاني واصل الفيصلي أفضليته وكاد أن يأخذ الأسبقية لولا تألق محمد العويس الذي تصدى لكرة زي لوفو حولها للركنية (٥١) قبل أن يلعب سعيد الربيعي كرة رأسية مرت بجوار القائم (٦٣) وبعد عدة محاولات ومن مجهود فردي رائع تجاوز البرازيلي لويز جوستافو أكثر من لاعب قبل أن يلعب الكرة لمواطنه زي لوف الذي لعبها داخل المرمى رغم المحاولات اليائسة للمدافع معتز هوساوي (٧٦) وحاول الأهلي ادراك التعادل في الوقت المتبقي ولكن محاولاته لم يكتب لها النجاح.
المزيد من المقالات