بعد 24 عامًا.. الهدف «الأسطوري» يرجح كفة الأخضر أمام الشياطين الحمر

بعد 24 عامًا.. الهدف «الأسطوري» يرجح كفة الأخضر أمام الشياطين الحمر

الاثنين ٢٦ / ٠٣ / ٢٠١٨
يرجح الهدف «الأسطوري» الذي سجله لاعب المنتخب السعودي الأول لكرة القدم سعيد العويران قبل 24 عاما في شباك المنتخب البلجيكي خلال مجريات مونديال 1994م في أمريكا والذي قاد الأخضر إلى التأهل الأول إلى الدور الثاني من نهائيات كأس العالم في ذلك الوقت، كفة المنتخب السعودي الأول لكرة القدم أمام مستضيفه البلجيكي في اللقاء الودي الدولي الذي يجمع المنتخبين الليلة على ملعب استاد الملك بودوان في العاصمة البلجيكية بروكسل.

وتعد مواجهة الليلة هي الثالثة في تاريخ مواجهاتهما المباشرة، إذ سبق أن تقابلا مرتين كانت الأولى في دور المجموعات بكأس العالم 1994 بأمريكا وانتهت بفوز المنتخب السعودي الأول لكرة القدم بهدف نظيف سجله سعيد العويران وقاد المنتخب من خلاله للتأهل للدور الثاني، بينما كانت الثانية ودية عام 2006 وانتهت بفوز بلجيكا 2-1.


وتحمل مباراة اليوم الرقم 227 في عدد المباريات الودية، حيث خاض المنتخب طوال تاريخه 226 مباراة ودية، فاز خلالها في 93 مباراة وتعادل في 60 مباراة وخسر 73 مباراة، وسجل هجومه 316 هدفا بينما استقبلت شباكه 253 هدفا.

وتعود أول مباراة ودية إلى عام 1967 عندما تغلب الأخضر على نظيره التونسي في الرياض 4-0 تناوب على تسجيلها سعيد غراب ومرشد العتيبي وعثمان بخيت ومبارك الناصر، في حين تعود آخر مباراة إلى شهر فبراير 2018 عندما خسر المنتخب أمام شقيقه العراقي 1-4 وسجل هدف الأخضر حسن معاذ.

وتبقى مباراة الأخضر هذا المساء هي المباراة الودية رقم 55 أمام المنتخبات الأوروبية حيث سبق أن لعب أمامها 54 مباراة ودية فاز في 12 وتعادل في 16 وخسر 26 مباراة.
المزيد من المقالات