صفوى.. إحالة قضية الطفلة المعنفة للنيابة

صفوى.. إحالة قضية الطفلة المعنفة للنيابة

السبت ٢٤ / ٠٣ / ٢٠١٨

أحالت شرطة المنطقة الشرقية قضية عنف أسري تعرضت له فتاة (16 عاما) في صفوى إلى فرع النيابة العامة بمحافظة القطيف، وإشعار وزارة الشئون الاجتماعية بالمنطقة الشرقية.

وأوضح المتحدث الإعلامي لشرطة المنطقة الشرقية العقيد زياد الرقيطي، انه إشارة لما تم تداوله بمواقع التواصل الاجتماعي من وسم يحمل عنوان: #انقذوا_طيف، وقد اشير لتعرض فتاة بمدينة صفوى للتعنيف من قبل والدها، فإنه بالتحقق مما اشير إليه من معلومات متداولة تبين أن والد الفتاة سبق وأن أبلغ مركز شرطة صفوى بمحافظة القطيف عن تغيب ابنته البالغة من العمر 16عاما، وتم ضبط البلاغ واستكمال اجراءات الاستدلال والتحقق الأولية، واتضح وجود مشاكل عائلية، وجرت إحالة القضية لفرع النيابة العامة بالمنطقة، وإشعار وزارة الشئون الاجتماعية بحكم الاختصاص.


وكانت والدة البنت «مطلقة» اتهمت الأب بسوء المعاملة مع البنات من خلال حرمانهن من التعليم، لافتة الى انها تركت الحضانة منذ انفصالها لدى الوالدة؛ نظرا لعدم امتلاكها نسخًا من الوثائق مثل شهادة الميلاد ودفتر العائلة وسجل التطعيمات، لافتة لان «طليقها» يرفض تزويدها بهذه الوثائق.

وذكرت الأم ان سوء المعاملة دفع البنت «طيف» للهرب من المنزل بعد تمكنها من فك قيود السلاسل الحديدية التي وضعها والدها لمدة 3 ايام، مبينة، انها لجأت لإحدى السيدات والتي قدمت المساعدة لها وتواصلت معي وتم تصوير مواقع التعنيف، لافتة الى أن السيدة راجعت مستشفى الدمام المركزي مع البنت والذي قدم لها العلاج وكتب تقريرًا عن الحالة، مما استدعى تحويل القضية لشرطة مركز صفوى التي استدعت والد طيف وتم أخذ تعهد عليه بعدم التعرض لها. واشارت والدة طيف إلى ان الوالد عمد لحرمان «طيف» من الدراسة بعد استلام البنت وأبقاها في المنزل لمدة 3 سنوات بدون دراسة وكانت وقتها في الصف الخامس، وان البنت اضطرت للهرب نتيجة استمرار التعنيف، وان «طليقها» طلق زوجتيه الاثنت

المزيد من المقالات