5 مدراس من "دمج المكفوفين" في ملتقى تبادل الخبرات

الملتقى نظمته ثانوية سعيد بن جبير

5 مدراس من "دمج المكفوفين" في ملتقى تبادل الخبرات

السبت ٢٤ / ٠٣ / ٢٠١٨

نظم برنامج دمج المكفوفين بثانوية سعيد بن جبير الملتقى الأول لتبادل الخبرات التقنية الخاصة بالمكفوفين بين مدارس الدمج شارك في الملتقى برامج الدمج بمدارس المنطقة؛ فمن الخبر شاركت متوسطة اشبيلية وابتدائية أبو بكر الصديق بإشراف الأستاذ عبدالله المعوجي، ومن الدمام متوسطة المعتصم بالله بإشراف الأستاذ صلاح السعيد وابتدائية خالد بن حزام بإشراف الأستاذ عبدالله العبدكريم، بالإضافة إلى ثانوية سعيد بن جبير



بدأ الملتقى بقصيدة ترحيبية ألقاها الطالب عبدالهادي العبدالهادي من متوسطة أشبيلية، تلا ذلك كلمة لقائد المدرسة أ.علي بن سفر العمري رحب فيهابالمشاركين متمنيا لهم نيل الفائدة المرجوة من هذا البرنامج، وتحقق أهدافه المرسومة. بعد ذلك ألقى أ. عبدالله العبدالكريم مشرف برنامج الدمج بابتدائية خالد بن حزام وأحد خريجي البرنامج بثانوية سعيد بن جبير كلمة تحفيزية للطلاب المكفوفين حاثا إياهم على بذل الجهد في تلقي العلوم وتطوير الذات لتبدأ الفعالية الرئيسية للبرنامج في تبادل الخبرات التقنية، بدأ الطالب رامي الذيباني من ثانوية سعيد بن جبير بالحديث عن جهاز برايل سينز، مميزاته، وكيفية استخدامه، وكيف استعان به في حياته العلمية.



بعد ذلك تحدث الطالب نايف الغزواني من متوسطة المعتصم بالله عن عدد من الأجهزة التي تقدمها شركة أبل للمكفوفين وعن خدمة سيري التي تتضمنها هذه الأجهزة وكيف يمكن أن يفيد منها الكفيف في مجالات مختلفة، وبعد ذلك استعرض الطالب مازن القرني من ثانوية سعيد بن جبير جهاز برايل نوت تاتش شارحًا طريقة استخدامه وما يتميز به عن جهاز برايل سينز، ليتلقى الطلاب بعد ذلك استفسارات زملائهم عن الأجهزة الحديثة وإطلاعهم على الأجهزة عن قرب.

وأوضح مشرف البرنامج بثانوية سعيد بن جبير الأستاذ إبراهيم بن عمر الدرهمي بأن الملتقى يهدف إلى تبادل الخبرات التقنية بين الطلاب المكفوفين؛ليكونوا على اطلاع بما يستجد في مجال التقنية الذي يخدم الكفيف، كما أن مثل هذه الملتقيات تٌعد الطالب لتوجه الوزارة نحو التعليم الرقمي.

المزيد من المقالات
x