الين إلى مستوى قياسي بفعل مخاوف الحرب التجارية

الين إلى مستوى قياسي بفعل مخاوف الحرب التجارية

الجمعة ٢٣ / ٠٣ / ٢٠١٨
بلغ الين أعلى مستوى في 16 شهرا مقابل الدولار أمس الجمعة، بينما تراجعت الليرة التركية إلى مستوى قياسي منخفض في الوقت الذي أدى فيه تنامي التوترات بشأن التجارة العالمية إلى إطلاق موجة قلق بين المستثمرين.

وارتفع الين في ظل حديث عن تصفية المستثمرين اليابانيين الأفراد لمراكز دائنة احتفظوا بها في عملات ذات عائد مرتفع مثل الليرة التركية مقابل العملة اليابانية.


وانخفض الدولار إلى 104.635 ين في التعاملات الآسيوية، وهو أدنى مستوى للعملة الأمريكية منذ نوفمبر تشرين الثاني 2016، وتراجع الدولار في أحدث تعاملات 0.5 % إلى 104.80 ين.

وتراجعت الليرة التركية أكثر من 3 % مقابل الين في التعاملات، وانخفضت في أحدث تعاملات نحو 1.2% خلال الجلسة إلى نحو 26.42 ين. ومقابل الدولار هبطت الليرة إلى مستوى قياسي بلغ 4.0375 مقابل الدولار، وبعد أن قلصت بعض خسائرها سجلت الليرة في أحدث تعاملات 3.965 مقابل الدولار لتظل منخفضة نحو 0.8 % خلال الجلسة.

جاء الارتفاع العام للين في الوقت الذي تضطرب فيه الأسواق المالية بفعل مخاوف بشأن تنامي التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

ووقّع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مذكرة رئاسية أمس الاول الخميس تستهدف فرض رسوم جمركية على منتجات صينية تصل قيمتها إلى 60 مليار دولار، لكن ذلك سيحدث بعد فترة مشاورات تستغرق 30 يوما ستبدأ حالما يتم نشر قائمة السلع.

وتراجع اليورو أيضا مقابل الين، ليبلغ مستوى منخفضا عند 128.96 ين وهو أدنى مستوى للعملة الأوروبية الموحدة منذ أغسطس آب 2017. وبعد أن قلص اليورو خسائره تراجع 0.2 بالمائة مقابل الين إلى 129.31 ين، وارتفع اليورو مقابل الدولار 0.3 % إلى 1.2335 دولار.
المزيد من المقالات