ساوثجيت يسعى لحل لغز حراسة المرمى

ساوثجيت يسعى لحل لغز حراسة المرمى

الخميس ٢٢ / ٠٣ / ٢٠١٨

في مواجهة اثنتين من القوى الكروية الكبيرة في أوروبا والعالم ، يتطلع جاريث ساوثجيت المدير الفني للمنتخب الإنجليزي لكرة القدم إلى إيجاد الحل للغز الذي يحيره قبل أسابيع قليلة على مشاركة الفريق في بطولة كأس العالم 2018 بروسيا. ويستأنف المنتخب الإنجليزي استعداداته للمونديال الروسي بمواجهة عملاقين لم يحالفهما الحظ في التصفيات المؤهلة للمونديال حيث يحل ضيفا على المنتخب الهولندي في العاصمة أمستردام غدا الجمعة ثم يستضيف المنتخب الإيطالي (الآزوري) على استاد "ويمبلي" في العاصمة البريطانية لندن. ورغم فشل المنتخبين الهولندي والإيطالي في التصفيات المؤهلة للمونديال الروسي ، يتوقع ساوثجيت أن يمثل الفريقان اختبارا قويا لفريقه. وقال ساوثجيت : "المباراة أمام كل من هولندا وإيطاليا ستكون صعبة. ولكن هذا كان السبب وراء اختيار هذين المنتخبين للمواجهة معهما... المنتخبان الهولندي والإيطالي من القوى الكروية التي نحترمها بشكل هائل. كل منهما يخوض المباراة بقيادة مدرب جديد ، مما يعني أن كلا منهما سيسعى لإثبات شيء ما وترك بصمة في المباراة". وأضاف : "نريد أن نعرف بعض الأمور عن عدد من اللاعبين من خلال هذه المباريات". ومن الأمور التي يتطلع ساوثجيت لحسمها من خلال المباراتين ، يبرز لغز حراسة المرمى حيث يسعى للاستقرار على الحارس الذي سيحمي عرين منتخب "الأسود الثلاثة" في المونديال الروسي. واستدعى ساوثجيت أربعة حراس مرمى لمعسكر الفريق قبل هذه المباراة حيث ضمت قائمة الفريق الحارس المخضرم جو هارت الذي حرس مرمى الفقي على مدار السنوات القليلة الماضية والحارسين جوردان بيكفورد وجاك بوتلاند والوجه الجديد نيك بوب. وقال ساوثجيت : "إنه صراع صعب بالفعل بين الحراس الأربعة". وحرس هارت مرمى المنتخب الإنجليزي في آخر ثلاث بطولات كبيرة شارك فيها الفريق ولكنه لم يصبح الحارس الأساسي لفريقه ويستهام في الموسم الحالي بالدوري الإنجليزي حيث خاض مباراة واحدة فقط ضمن التشكيلة الأساسية للفريق منذ نوفمبر الماضي. وفتح هارت بهذا الباب أمام الحراس الثلاثة الآخرين بوتلاند وبيكفورد وبوب رغم ضعف خبرتهم. وكانت أحدث المباريات الدولية الست التي خاضها بوتلاند مع المنتخب الإنجليزي هي المباراة أمام ليتوانيا في أكتوبر الماضي في ختام مسيرة الفريق بالتصفيات الأوروبية المؤهلة للمونديال الروسي. وفي المقابل ، خاض بيكفورد مباراته الدولية الرابعة عشر مع الفريق في المواجهة الودية مع المنتخب الألماني (مانشافت) والتي انتهت بالتعادل السلبي في نوفمبر الماضي. أما الحارس الجديد بوب فيبحث عن المشاركة الأولى مع الفريق في المباريات الدولية بعدما سطع نجمه مع فريق بيرنلي في الموسم الحالي منذ تولى حراسة مرمى الفريق خلفا للحارس توم هيتون الذي أصيب في سبتمبر الماضي. وقال بوب أمس الأول الثلاثاء : "يجب أن أثبت ذاتي على هذا المستوى من الأداء... عندما يأتي كأس العالم ، سيستحوذ حارس واحد فقط على حماية مرمى الفريق".

المزيد من المقالات
x