"الصحي" يقر المواءمة بين القطاعات ويفعل برنامج الزمالة ويناقش قبول الحالات الطارئة

"الصحي" يقر المواءمة بين القطاعات ويفعل برنامج الزمالة ويناقش قبول الحالات الطارئة

الاثنين ١٢ / ٠٣ / ٢٠١٨

أقر المجلس الصحي السعودي في اجتماعه الحادي والثمانين الذي عقد برئاسة وزير الصحة رئيس المجلس الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة ، اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال العمل على المواءمة بين مختلف القطاعات الصحية لتحقيق رؤية المملكة 2030 فيما يتعلق بالرعاية الصحية.

وناقش المجلس تفعيل الأمر السامي المتضمن توظيف الأطباء المقبولين في برامج الزمالات السعودية مباشرة على الوظائف الرسمية الشاغرة في القطاعات الصحية وإعطائهم الأولوية في التوظيف على أن يتم الإعلان عنها لجميع المقبولين في هذه البرامج.

كما ناقش خلال الاجتماع الذي عقد بمقر الأمانة العامة للمجلس بالرياض ، عدم قبول المرضى الذين ينقلون بواسطة فرق الهلال الأحمر السعودي من قبل بعض المنشآت الصحية، ووجه بتكليف عدد من المختصين لدراسة الموضوع واقتراح التوصيات اللازمة التي تضمن التزام المنشآت الصحية باستقبال الحالات الطارئة المنقولة بواسطة الهلال الأحمر السعودي وعدم رفضها.

وتناول المجلس سير العمل في المركز الوطني لاعتماد المنشآت الصحية "سباهي" والاطلاع على أهم إنجازات المركز في مجالات عده

وبين الأمين العام للمجلس الصحي السعودي الدكتور أحمد بن محمد العامري أنه تم خلال الاجتماع عرض منصة إلكترونية لمبادرات ومهام المجلس الصحي السعودي والمراكز الوطنية التابعة له

المزيد من المقالات