"بلدي الشرقية" يوصي بنقل موقعَي مصنع الغاز ومنطقة الخضرية

الرفع إلى أمير المنطقة حول ظاهرة سرقة الرمال

"بلدي الشرقية" يوصي بنقل موقعَي مصنع الغاز ومنطقة الخضرية

كشف المجلس البلدي لأمانة المنطقة الشرقية عن توصيات بالغة الأهمية أصدرها المجلس في اجتماعه الأخير، والتي من شأنها الارتقاء بالمنطقة، وتلبية تطلعات الأهالي .
وذكر المتحدث الرسمي باسم المجلس محمد العتيبي أن أحد أبرز التوصيات التي صدرت يتعلق بمصنع الغاز بالدمام من خلال بند طرحه العضو فالح الدوسري، وتضمنت التوصية تطبيق قرار إمارة المنطقة الشرقية بنقل المصنع بصفة عاجلة إلى موقع آخر خارج النطاق العمراني على ان تكون المدة الزمنية 100 سنة من وصول التطور العمراني إلى المصنع، وإيقاف إصدار التراخيص لموقع المصنع، وتأتي التوصية بشأن المصنع بعد دراسة أعدتها اللجنة الفنية بالمجلس البلدي بيّنت وجود خطورة كبيرة على مستوى السلامة العامة، وأن موقع المصنع الحالي محاط من جميع الجهات بمخططات سكنية مأهولة، إضافة إلى أن هناك ضررا كبيرا جداً في تعطيل حركة سير المرور اثناء دخول وخروج شاحنات الغاز من المصنع، وانبعاث غازات المصنع تسبب تلوثا للبيئة وتُحدث ضررا على صحة الإنسان والزراعة والحيوانات ... إلخ، كذلك عند حدوث حريق بالمصنع لا سمح الله ستكون كارثة لسكان المخططات القريبة منه، كما أن المـنطقة المحيطة بالمصنع بحاجة إلى إعادة تخطيط حركة المرور عند إزالة المصنع، علماً بأنه سبق وأن صدر قرار من صاحب السمو الملكي أمير المنطقة الشرقية – سابقاً- بنقل المصنع ومنحه مهلة خمس سنوات من عام 1431هـ وحتى الآن لم يتم اتخاذ أي اجراء .
وأضاف العتيبي أن التوصية الثانية بالاجتماع الدوري للمجلس البلدي، برئاسة رئيس المجلس عبدالهادي الشمري، كانت بطلب من العضو محمد الناصر وتضمنت إزالة جميع الورش ( المؤجرة والمملوكة ) بمنطقة الخضرية إلى مناطق صناعية أخرى، وإعادة دراسـة تـأهيل كامل منطقة الخضرية لتكون محلات تجارية وورشا صغيرة، وجاءت التوصية بعد دراسة مستفيضة من اللجنة الفنية تستدعي تطوير منطقة الخضرية و روعي بالدراسة جانب التمدد العمراني في تلك المنطقة من جميع الجهات، وزيادة التلوث البيئي، وكثرة النفايات، وتعطيل حركة المرور في دخول وخروج الشاحنات من صناعية الخضرية، وكثرة وجود السيارات التالفة بجانب صناعية الخضرية، ووجود مساكن غير نظامية للعمالة داخل منطقة الخضرية مما تسبب في وجود كثير من العمالة المخالفة لنظام الاقامة .
وتمثلت ثالث توصيات المجلس البلدي بالرفع إلى سمو أمير المنطقة الشرقية لتوجيه الجهات الأمنية بضرورة تكثيف الجانب الأمني للتصدي لظاهرة سرقة الرمال وتحديدا على طريق المطار، حيث قدم رئيس بلدية غرب الدمام م. فيصل القحطاني عرضاً مرئياً أوضح من خلاله الجهود التي تقوم بها البلدية والصعوبات التي تواجهها للتصدي لهذه الظاهرة والمواقع المتضررة والتي تبلغ أكثر من 20 موقعا.
كما شهد الاجتماع توصية بطلب من العضو عبدالرحمن الحمين تضمن تحسين مداخل حاضرة الدمام سواء من ناحية المجسمات الجمالية وغيرها من الإجراءات لإعطاء طابع جمالي يرتقي لمكانة المنطقة الشرقية .
المزيد من المقالات
x