8 مشروعًا «تؤنسن» الأحساء تدريجيًا

8 مشروعًا «تؤنسن» الأحساء تدريجيًا

السبت ١٠ / ٠٣ / ٢٠١٨

كشف المتحدث الرسمي لأمانة الأحساء خالد بووشل، عن تنفيذ حزمة من مشاريع الأمانة ضمن مفهوم أنسنة المدن خلال العام المنصرم، منها 28 مشروعا للطرق بإجمالي 27170 كم، وإنشاء 7 حدائق جديدة، وتشغيل مردم بيئي جديد للنفايات، وزراعة أكثر من 200 ألف شتلة، والعمل على استكمال أسواق جديدة (سوق الحرفيين، ومجمع التمور بمدينة الملك عبدالله للتمور)، كما تتواصل أعمال 9 عقود للنظافة في مدن وهجر الأحساء حيث بلغ إجمالي كمية المخلفات التي تم رفعها خلال 2017 أكثر من مليون و850 ألف طن من النفايات المنزلية.

وتسعى أمانة الأحساء من منطلق أهدافها إلى تعزيز مفهوم «أنسة المدن» عبر تطبيق البيئة العمرانية المتكاملة، والتي يعيش فيها المجتمع حياة كريمة وتهيئة كافة خدماتها وتوظيفها لجعلها بيئة صحية ومريحة للإنسان، بهدف تحويل المدينة إلى صديقة أكثر من مجرد مكان يقيم فيه، تلبى له معايير جودة الحياة وتمشيا مع رؤية المملكة 2030م، ومن خلال المخطط الاستراتيجي للأحساء تبني عدة أهداف ووضع آليات لتنفيذ هذه الأهداف للوصول إلى المدينة الإنسانية (الأحساء مدينة إنسانية) بحلول عام 1450هـ.


وأضاف خالد بووشل، إن الأمانة وفي إطار جهودها الهادفة الى تعزيز الجوانب الإنسانية في جميع مدن وبلدات المحافظة، ترجمت شعار «أنسنة المدن» إلى أنشطة حية ومتجددة، عبر العديد من المشاريع الخدمية والتطويرية، والمبادرات المجتمعية لتلبية احتياجات المواطنين والمقيمين.

وأشار إلى أن الأمانة تبنت مفهوم أنسنة المدن، عبر تحويل المدينة إلى صديقة للإنسان في العديد من المشاريع، منها ايجاد الحلول التخطيطية والمرورية للوصول إلى هيكلية واضحة للطرق والتقاطعات الحيوية، عبر إنشاء الجسور والأنفاق، بهدف الإسهام في انسيابية الحركة المرورية وفك اختناقات السير تسهيلا لحركة المركبات والحد من الاختناقات المرورية عند هذه التقاطعات مع الحفاظ على السلامة العامة لشاغلي هذه المنطقة والزوار من ناحية التصميم والكفاءة.

مبينا في حديثه «كما ضمنت أنسنة المدن إنشاء مماش لممارسة الرياضة، وتهيئة الطرق وتطويرها، إضافة إلى تهيئة الحدائق والمنتزهات، والعمل على مبادرة زراعة مليون شجرة، والاهتمام الكبير في النظافة العامة، والمشاركة ضمن العديد من البرامج الاجتماعية».

وفي ذات السياق قال بووشل، إن أنسة المدن يأتي في سلم برنامج «مدينتي 2018» والذي تتبناه وزارة الشؤون البلدية والقروية في تطوير وتحسين أنظمة إدارة تنفيذ المشاريع، ومعالجة التشوه البصري، وتحسين عمليات إدارة النفايات، الإصحاح البيئي، تطوير منظومة الاستثمار في القطاع البلدي وتحسين كفاءة وفعالية نظم البلاغات 940، والمنصة التفاعلية، وإنشاء وتطوير شبكة الطرق الحضرية، وتطوير المراصد الحضرية، والأتمتة وتسهيل الإجراءات، تنفيذ نظام بلدي، تصريف مياه الأمطار ودرء أخطار السيول، تطبيق مفهوم الإدارة الحضرية وأولويات التنمية العمرانية، الشراكة بين القطاعين العام والخاص، ومنظومة تخطيط الموارد الحكومية.

يذكر أن أمانة الأحساء خلال عام 2017 نفذت 13 مهرجانا، وشاركت بالدعم والرعاية مع 22 فعالية مع الجهات الحكومية والجمعيات الخيرية.

المزيد من المقالات