"شؤون الحرمين": حافظات زمزم المباعة في الحراج ليست حقيقية

"شؤون الحرمين": حافظات زمزم المباعة في الحراج ليست حقيقية

السبت ١٠ / ٠٣ / ٢٠١٨


كشفت الرئاسة العامة لشؤون الحرمين عن ملابسات ما تم تداوله من صور وتعليقات عبر وسائل التواصل الاجتماعي بشأن بيع حافظات ماء زمزم القديمة في الحراج.


وأكدت الرئاسة أنه قد يكون من البضائع المقلدة أو المغشوشة التي يستغلها بعض الناس لترويج بضائعهم على أنها من الحرمين الشريفين لاستمالة البسطاء.

وقال المتحدث الرسمى للرئاسة العامة لشؤون الحرمين أحمد بن محمد المنصوري أن العقد المبرم بين الرئاسة والشركة ضمن مشروع النظافة والسقيا ينص على أن يتم توريد حافظات جديدة للحرمين الشريفين كل سنة، ويحق للمقاول بعد إزالة شعار الرئاسة أن يتصرف بالحافظات القديمة ذات تاريخ يعود لثلاث سنوات مضت في بيع أو نحوه.

وأضاف أنه قد يكون ما أشير إليه من البضائع المقلدة أو المغشوشة التي يستغلها بعض الناس لترويج بضائعهم على أنها من الحرمين الشريفين لاستمالة البسطاء، وقد تكون أحياناً من السجاد أو شيء من الكسوة، وهذا نوع من التدليس والغش لا دخل للرئاسة به ، وقد قال صلى الله عليه وسلم "من غشنا فليس منا".
المزيد من المقالات
x