نجاح أول عمليتي «زراعة قوقعة» لمواطنتين في طبي الدمام

نجاح أول عمليتي «زراعة قوقعة» لمواطنتين في طبي الدمام

الخميس ٠٨ / ٠٣ / ٢٠١٨
نجح أطباء متخصصون في إجراء عمليتين جراحيتين صباح أمس الخميس لزراعة القوقعة لمواطنتين فاقدتين لحاسة السمع، وذلك في مجمع الدمام الطبي في سابقة تعد الأولى من نوعها على مستوى مستشفيات وزارة الصحة في المنطقة الشرقية؛ مما يمهد لمزيد من النجاحات وإجراء مثل هذه العمليات النوعية في المنطقة.

وأوضحت مديرية الشؤون الصحية في الشرقية أن العمليتين اللتين أجريتا أمس تمتا بمشاركة فريق جراحة القوقعة برئاسة مشرف عمليات زراعة القوقعة بوزارة الصحة د.محمد التويجري، حيث تقوم إدارة (المراكز المتخصصة والأطباء الزائرين) باستقطاب فريق جراحة القوقعة ضمن برنامج الأطباء الزائرين بصحة الشرقية؛ تمهيدا للبدء بتجهيز مركز لزراعة القوقعة بالمنطقة الشرقية.


وأكد مدير إدارة (المراكز المتخصصة والأطباء الزائرين) في المديرية د.عبدالمحسن المسلم أن توجيهات ومتابعة مدير الإدارة د.صالح السلوك باستقطاب الفريق والبدء بالعمليات الجراحية، حيث أجريت العملية الأولى صباح أمس وكانت لمواطنة تبلغ من العمر (37 سنة) وهي أم لثلاثة أبناء وقد حرمت منذ 5 سنوات من التواصل مع أبنائها بسبب فقدها لحاسة السمع وعدم استفادتها من «السماعات»، فيما كانت العملية الثانية لحالة مشابهة لامرأة تبلغ من العمر (26 عاما) وهي أم لثلاثة أطفال أيضا وقد فقدت السمع منذ 3 سنوات وأصبح من الصعوبة التواصل مع أطفالها قبل أن يتم إجراء العملية الجراحية لزراعة القوقعة التي ستمكنها (بإذن الله) من استعادة حاسة السمع مجددا.

ويعد إجراء هذا النوع من العمليات الجراحية قفزة نوعية في مستوى الخدمات الصحية في المنطقة، وأملا للمرضى التابعين لمستشفيات صحة الشرقية الذين يعانون من فقدان السمع بعودة الحاسة إلى وضعها الطبيعي.
المزيد من المقالات
x