قطر تضخ مليارات بالبنوك بعد هروب رؤوس الأموال

قطر تضخ مليارات بالبنوك بعد هروب رؤوس الأموال

الأربعاء ٢٨ / ٠٢ / ٢٠١٨

ضخت قطر نحو 43 مليار دولار في البنوك العام الماضي، في محاولة لتخطي أزمة نقد تعرضت لها الدوحة في أعقاب مقاطعة الدول الداعية لمكافحة الإرهاب لها، حسبما أفادت وكالة «إس آند بي جلوبال» للتصنيفات الائتمانية.

وقال مدير الخدمات المالية في الوكالة محمد دماك، إن الحكومة القطرية وشركات تابعة لها ضخت الأموال في النظام المالي القطري، على خلفية هروب نحو 22 مليار دولار من البلد بين شهري يونيو وديسمبر 2017.

وتعتمد قطر بشكل كبير على الودائع الأجنبية، من أجل دعم نظامها المصرفي، وتخطط الإمارة لإنفاق 200 مليار دولار من أجل استضافة كأس العالم لكرة القدم 2022.

وفى يونيو الماضى، قطعت كل من المملكة والإمارات والبحرين ومصر، العلاقات مع النظام القطري، على خلفية تورطه فى دعم وتمويل منظمات إرهابية.

على صعيد آخر، أكدت صحيفة «التواصل» الموريتانية المستقلة ضلوع قطر في دعم الجماعات الإرهابية في مناطق شمالي مالي، وأنها ساعدت في تهريب مجموعة من الإرهابيين من مالي إلى ليبيا.

ونقلت الصحيفة عن الصحفي الفرنسي ريشار لابفيير، الذي رافق قوات بلاده التي تقاتل ضد الإرهابيين في مالي، قوله «إنه شاهد طائرة تابعة للهلال الأحمر القطري تقوم بتهريب مجموعة من الإرهابيين من شمال مالي إلى مكان آمن في ليبيا».

وأضاف لابفيير: «غادرت الطائرة فور وصولنا، وكانت تحمل شعار الهلال الأحمر القطري وتحمل مجموعة من الإرهابيين، الذين كان الجيش الفرنسي يقاتلهم»، حسب روايته.

المزيد من المقالات
x