30 جهة تواجه حوادث المواد المشتعلة بصناعية الدمام

30 جهة تواجه حوادث المواد المشتعلة بصناعية الدمام

الأربعاء ٢٨ / ٠٢ / ٢٠١٨
نفذت مديرية الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية، بمشاركة 30 جهة من الجهات ذات العلاقات أمس، تمرينًا مشتركًا بالتعاون مع إحدى الشركات الخاصة في المدينة الصناعية الثانية بمدينة الدمام لتنفيذ تدابير الدفاع المدني في حوادث المواد الخطرة بمشاركة الجهات ذات العلاقة، وذلك بالمدينة الصناعية الثانية بالدمام.

وشملت الفرضية تلقي مركز القيادة والسيطرة بلاغًا حول حريق بأحد المستودعات داخل الشركة أدى إلى إصابة عدد من الأشخاص ممن يعملون فيه، ما استدعى التدخل الفوري من فرق الدفاع المدني المنوعة، حيث تم إخلاء العاملين.


واشتملت الخطة التي حضرها مدير إدارة الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية، العميد راشد المري، على عمليات إطفاء وإخلاء ورصد وتطهير للأشخاص والآليات.

وأوضح المتحدث الإعلامي للدفاع المدني بالمنطقة الشرقية، العميد منصور الدوسري، أن الهدف من الخطة قياس مستوى الاداء لفرق الدفاع المدني، والتأكد من الجاهزية، والتعرف على إمكانات الجهات المشاركة وكيفية التعامل مع مثل هذا النوع من الحوادث في حالة وقوعها لا قدر الله، وتعزيز الايجابيات وتلافي السلبيات.

وبين أن التمرين المشترك عبارة عن خطة مشتركة بين مديرية الدفاع المدني وإحدى الشركات الخاصة بالمدينة الصناعية الثانية بمدينة الدمام لتنفيذ تدابير الدفاع المدني في مواجهة حوادث المواد الخطرة، لافتًا الى انه حسب سيناريو الخطة كان هناك عدد من الاصابات ووفاة شخص واحد، فيما شملت عمليات اطفاء وكانت الخطة ناجحة، مشيرًا الى ان الخطة حظيت بمتابعة صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، أمير المنطقة الشرقية.

وشدد على أن مديرية الدفاع المدني بالشرقية تحرص على معرفة السلبيات قبل الايجابيات؛ للاستفادة من هذا التمرين، وأن لدى الدفاع المدني لجانًا لتقييم الخطة، وخططا مجدولة على مدار العام في مختلف مناطق المنطقة، مبينا أن هذه الخطة هي الرئيسية لمديرية الدفاع المدني لهذا العام.

ولفت إلى مشاركة عدد من المتطوعين في التمرين المشترك، وفتح باب التطوع للجميع للمشاركة والتسجيل من خلال موقع مديرية الدفاع المدني، وأن أعدادًا كبيرة من المتطوعين والمتطوعات تتم الاستعانة بهم في مثل هذه الحالات.

وقدم العميد الدوسري شكر وتقدير المديرية للشركة الخاصة على ما قدمته من تسهيلات لإقامة التمرين المشترك ولكافة الجهات الحكومية وعموم المشاركين في الخطة.

من جانبه، ثمن مدير إدارة الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية، العميد راشد المري، للجهات المشاركة تجاوبها وسرعة وصولها للموقع، مشيدًا بالأدوار التي قامت بها مختلف الجهات في تنفيذ الخطة، لافتًا الى أن المديرية العامة للدفاع المدني حرصت على الارتقاء بقدرات الفرق والوحدات الفنية والبشرية المتخصصة في مواجهة هذه النوعية من الحوادث بما يتناسب مع حجم وطبيعة المخاطر المحتملة والدور المناط بها.
المزيد من المقالات