200 متخصص في ملتقى طب الأسرة الأول

يهدف إلى رفع المستوى المهني والمعرفي لأطباء الأسرة والمجتمع

200 متخصص في ملتقى طب الأسرة الأول

الثلاثاء ٢٧ / ٠٢ / ٢٠١٨


انطلقت صباح أمس فعاليات ملتقى طب الأسرة الأول للبحث العلمي 2018م، الذي تنظمه إدارة الصحة العامة في المديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية تحت رعاية مدير صحة الشرقية د. صالح السلوك ويستمر يومين بواقع 15 ساعة دراسية مستهدفة، وذلك في مستشفى الولادة والأطفال بالدمام.


وأكد مدير إدارة التواصل والعلاقات والتوعية الصحية في المديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية مطلق الجلعود أن الملتقى الذي انطلقت فعالياته صباح أمس يتم بمشاركة 200 طبيب ومختص من المهتمين بمجال طب الأسرة والمجتمع وطلاب الدراسات العليا المشاركين ببحوث علمية في هذا المجال، حيث يناقش الملتقى المستجدات في طرق البحث العلمي مثل الطرق العلمية لترجمة الاستبيانات الموثوقة والطرق العلمية لعمل الدراسات النوعية والدراسات الكمية، كما يناقش نتائج الأبحاث الطبية المنعقدة في المنطقة الشرقية في مجال طب الأسرة للمشاركين وآخر التوصيات في الأمراض المزمنة كمرض السكري وارتفاع ضغط الدم والربو والسمنة والأمراض النفسية وارتفاع الدهون في الدم.

وبيَّن الجلعود أن الملتقى يهدف إلى الاطلاع على نتائج الابحاث العلمية الحديثة ومناقشة نتائج الابحاث العلمية وكيفية الاستفادة منها والاطلاع على مستجدات الأمراض المعنية بطب الأسرة والمجتمع وتبادل الخبرات بين الاطباء المهتمين في هذا المجال وتعزيز بعض المفاهيم المعمول بها في مجال طب الأسرة ورفع المستوى المهني والمعرفي لدى المتخصصين والمهتمين بطب الأسرة والمجتمع، لا سيما في ظل التطور السريع في العلوم الطبية، التي تحدث بشكل متواصل، حيث ان التحديث والتطور مصدره البحوث العلمية التي من خلالها تظهر النتائج بشكل دقيق واحترافي مما يؤكد اهمية هذا الجانب في المجال الطبي، مما سيساهم في رفع كفاءة الأطباء من خلال اطلاعهم على مستجدات الأبحاث ونتائجها، مشيرا إلى أن صحة الشرقية تسعى من خلال الكوادر الطبية المتخصصة لإقامة الملتقى بصفة سنوية في طب الأسرة والمجتمع ومناقشة آخر البحوث والدراسات في هذا التخصص واطلاع الحاضرين والمشاركين عليها من أجل رفع المستوى المهني للمنتسبين والمهتمين بهذا المجال.
المزيد من المقالات