التراث لا يغيب عن مهرجان «جدة غير»

التراث لا يغيب عن مهرجان «جدة غير»

الاثنين ١٦ / ٠٧ / ٢٠٠٧
اكد عدد من صاحبات السمو الاميرات ان النهوض بالسياحة الداخلية مسؤولية مشتركة بين القطاعين الحكومى والخاص مشددات على اهمية ايقاف نزيف الانفاق على السياحة بالخارج الذى يتجاوز 30 مليار ريال سنويا ، واوضحن في تصريحات صحفية بمناسبة انطلاق فعاليات مهرجان جدة غير 28 ان رعاية صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز أمير منطقة مكة المكرمة مهندس ورائد السياحة الداخلية الأول بالمملكة وصاحب فكرة فعاليات المهرجانات السياحية يمنحه المزيد من الزخم والانطلاق نحو تكريس السياحة النقية التى لا تتجاوز إيراداتها 9 مليارات ريال فقط على الرغم من الدعم الكبير الذى يحظى به من امراء المناطق والمسؤولين على كافة المستويات . تعاون وتطوير وقد بينت في هذا الصدد صاحبة السمو الاميرة العنود بنت عبد الله آل سعود حرم صاحب السمو الملكى الامير خالد الفيصل بن عبد العزيز امير منطقة مكة المكرمة ان تطوير مهرجان جدة لتحقيق نقلة سياحية يتم بالتعاون المشترك بين القطاعين العام والخاص منوهة برعاية سموه مهرجان جدة غير 28 منذ وقت مبكر بالتعاون مع الجهات المعنية ، وأشارت إلى ان ابرز ما يميز فعاليات هذا العام التنوع والثراء بين ثقافية وترفيهية وفنية بالاضافة الى التركيز على مختلف شرائح المجتمع لا سيما النساء والاطفال مبرزة سموها أهمية ان تكون مدينة بحجم جدة مصدرة للسياحة وليست مستوردة لها مشددة على ان ذلك يأتى فى اطار حرص الدولة على ان يكون للقطاع الخاص دور اكبر فى دعم الاقتصاد الوطنى وفى تبنى برامج تهدف الى خدمة المجتمع . فعاليات متنوعة وشددت على ان تكريس الاهتمام بالسياحة الداخلية من شأنه ان يسهم فى الحد من نزيف الانفاق على السياحة فى الخارج بمعدل يزيد على 30 مليار ريال سنويا ، من جانبها نوّهت صاحبة السمو الملكي الأميرة مشاعل بنت مقرن بن عبد العزيز برعاية سمو الامير خالد الفيصل للمهرجان مشيرة إلى ان مهرجان جدة 28 يستمد قوته من موقع المدينة باعتبارها بوابة اقدس بقاع الارض مكة المكرمة معربة ان املها فى ان تعم الفائدة من الفعاليات المتعددة التى يشهدها المهرجان هذا العام . واكدت على اهمية التشجيع على السياحة بالداخل منذ سنوات مبكرة للتعرف على انجازات ومكتسبات الوطن المختلفة . وقالت سموها : ان جدة تتمتع بامكانات سياحية متميزة من ابرزها الكورنيش والمواقع التاريخية والاثرية التى نتطلع الى المزيد من الاهتمام بها فى المرحلة المقبلة . فيما اعربت صاحبة السمو الملكي الأميرة صيتة بنت عبد الله بن عبد العزيز عن سعادتها بانطلاق مهرجان جدة غير 28 برعاية صاحب السمو الملكى الامير خالد الفيصل بن عبد العزيز امير منطقة مكة المكرمة ، واكدت سموها ان السياحة الداخلية حققت طفرة نوعية فى السنوات الاخيرة بفضل الدعم الذى تجده من الهيئة العليا للسياحة مشددة على اهمية زيادة الوعى بدور السياحة الداخلية فى حماية شبابنا من مخاطر السفر الى الخارج لافتة الى اهمية تضافر جهود جميع الجهات فى احداث نقلة نوعية فى النشاط السياحى من خلال تسهيل اصدار التصاريح والتأشيرات منوهة بارتفاع الايرادات من السياحة الداخلية الى 9 مليارات ريال وداعية فى الوقت نفسه الى اهمية زيادة هذا الدخل ليواكب حجم الجهود المبذولة فى هذا الجانب ، واضافت سموها : ان الاستثمارات الكبيرة فى القطاع السياحى حاليا تحتاج الى مزيد من الدعم مشيرة الى ان العائد على هذا النوع من الاستثمار يزيد على 20 بالمائة سنويا وهو معدل مرتفع وملائم بكل تأكيد. وقالت عضو مجلس ادارة الغرفة التجارية ورئيس مجلس جدة للمسؤولية الاجتماعية الفت قباني ان مهرجان جدة هذا العام يستمد مقومات نجاحه من الخبرات السابقة وبصمات صاحب السمو الملكى الامير عبد المجيد بن عبد العزيز (يرحمه الله) فى حين يحظى هذا العام بدفعة قوية ومباركة من صاحب السمو الملكي الامير خالد الفيصل بن عبد العزيز امير منطقة مكة بخبرته العريضة وتوجيهاته لازالة اي عقبات امام المهرجان والمستثمرين فى سبيل انجاح مشروعاتهم . واضافت ان حضور سمو الاميرة العنود بنت عبد الله آل سعود حرم سمو امير منطقة مكة المكرمة حفل افتتاح انطلاق فعاليات مهرجان جدة غير 28 يعد اكبر دعم للمرأة باعتبارها شريكا فعالا فى احداث نهضة سياحية فى عروس البحر الأحمر . وتوقعت ان يشهد المهرجان هذا العام قفزة نوعية بفضل دعم وبصمات الامير خالد الفيصل وتوجيهات سمو الامير مشعل بن ماجد محافظ جدة.
الالعاب النارية تضيء سماء جدة