الأمانة العامة توافق على طلب مضر

الأمانة العامة توافق على طلب مضر

الجمعة ٢٣ / ٠٣ / ٢٠٠٧
وافقت الأمانة العامة بالاتحاد السعودي لكرة القدم على طلب نادي مضر من القطيف بنقل مباريات التصفيات النهائية لدورة الصعود للدرجة الثانية لكرة القدم والتي سيستضيفها نادي مضر في الفترة من 12 إلى 24 من شهر ربيع الأول إلى ملعب مدينة الأمير نايف بن عبدالعزيز الرياضية بالقطيف بعد ما كان مقرراً لها أن تقام على ملعب مدينة الأمير سعود بن جلوي بالراكة. ويأتي تغيير نادي مضر المستضيف للبطولة لملعب التصفيات من ملعب مدينة الأمير سعود بن جلوي بالراكة إلى ملعب مدينة الأمير نايف بالقطيف بسبب انشغال ملعب القطيف في السابق ببعض بطولات العاب القوى والتي تم تغيير مواعيدها لاحقاً وأصبحت هنالك إمكانية لجلب البطولة إلى محافظة القطيف. من جهته عبر رئيس اللجنة المنظمة لدورة تصفيات الصعود عبدالله مكي العبدالحي عن خالص شكره وتقديره لمدير مكتب رعاية الشباب بمحافظة القطيف الأستاذ عادل الصايغ على ما بذله من جهد في تلبية رغبة الجماهير المضراوية بإقامة التصفيات في مدينة القطيف وما هو إلا امتداد لخدماته الكبيرة التي يقدمها لأندية القطيف منذ توليه المنصب، كما أوضح العبدالحي أن سبب عدم اختيار ملعب مدينة الأمير نايف بالقطيف من البداية جاء بسبب انشغال الملعب ببعض بطولات ألعاب القوى والتي تأجلت لاحقاً الأمر الذي دعاهم إلى طلب نقلها من ملعب الراكة إلى القطيف لضمان الحضور الجماهيري المعروف لنادي مضر ومحاولة في زيادة الكثافة الجماهيرية لتغطية جزء من تكاليف الاستضافة التي وصلت إلى قرابة الربع مليون ريال.