30 محطة تحلية مياه تؤكد الإنجاز.. و"الجبيل" الأكبر في العالم

30 محطة تحلية مياه تؤكد الإنجاز.. و"الجبيل" الأكبر في العالم

الخميس ٢٢ / ٠١ / ٢٠٠٤
ركزت حكومة المملكة على تحلية مياه البحر المالحة وأنفقت الدولة مليارات الريالات لاقامة 30 محطة تحلية على البحر الاحمر والخليج العربي ، وذلك نظرا لطبيعة المملكة الصحراوية وشح المياه بها. وارتفع انتاج المملكة من المياه المحلاة خلال العام المالي 1422 / 1423هـ بمقدار 4 ر137 الف متر مكعب وبنسبة 5ر15 في المائة عن عام 1421 /1422هـ ليبلغ 5 ر1021 مليون متر مكعب مقابل 1 ر884 مليون متر مكعب خلال العام السابق لتجرى هذه المياه أنهارا متدفقة عبر الانابيب الى المدن والقرى السعودية في أعماق الصحراء ولينعم الانسان السعودي بمصدر دائم ومستقر من المياه العذبة الصالحة للاستعمال دون مشقة أو عناء. كما تجاوز التصدير الفعلى من الكهرباء للجهات المستفيدة اكثر من 832 الف ميجاوات فيما بلغت الطاقة المصدرة من محطات المؤسسة اكثر من 24 مليون ميجاوات / ساعة. وكانت انطلاقة تحلية المياه المالحة في المملكة في عام 1348هـ الموافق 1928م حين أمر الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود ـ رحمه الله ـ بانشاء وحدتى تكثيف لتقطير مياه البحر باسم / الكنداسة / لامداد مدينة جدة بالمزيد من مياه الشرب. ثم أنشئت المراحل الاولى للتحلية في كل من محافظتي الوجه وضباء الواقعتين على ساحل البحر الاحمر في عام 1389هـ بطاقة انتاجية تبلغ 60 الف جالون ماء يوميا لكل محطة ثم تلتها عام 1390هـ محطة التحلية في جدة المرحلة الاولى بطاقة انتاجية قدرها خمسة ملايين جالون ماء يوميا وخمسون ميجاوات كهرباء.وتواصل التوسع والتطوير في هذه الصناعة اذ صدر المرسوم الملكي رقم م / 49 في 20 / 8 / 1394هـ بانشاء المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة بصفتها مؤسسة عامة مستقلة لتباشر أعمالها بانشاء محطات أحادية الغرض لانتاج المياه المحلاة فقط أو ثنائية الغرض لانتاج الماء والكهرباء. ثم تابعت المؤسسة تطورها حتى تضاعف الانتاج من الماء في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز حفظه الله الى أكثر من مائة مرة ومن الكهرباء أكثر من 8 مرة خلال عقدين من الزمن. ومن تلك المحطات محطة الجبيل التي تعد أكبر محطة تحلية في العالم ومجمع محطات جدة ومحطة مكة المكرمة / الطائف ومحطة المدينة المنورة / ينبع ومحطة الشقيق ومحطة الخبر. وبين تقرير صادر عن المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة أن المؤسسة قامت خلال العام المالي 1423 / 1424هـ بتنفيذ / 11 / نظاما لنقل المياه المحلاة عبر شبكة كبيرة من خطوط الانابيب يبلغ مجموع أطوالها حوالي 3000 كيلو متر بأقطار تتراوح ما بين 300 الى 2000ملم . وأفاد التقرير أن المؤسسة أنهت مؤخرا انشاء عدد من محطات تحلية المياه المالحة وانتاج الطاقة الكهربائية وكذلك خطوط الانابيب كما بدأ الضخ عبر خط أنابيب نظام نقل مياه الشعيبة /جده وقد رعى صاحب السمو الملكي الامير عبدالله بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء ورئيس الحرس الوطني في الثامن من محرم 1424هـ حفل افتتاح المرحلة الثانية لمشروعي محطة تحلية المياه المالحة والقوة الكهربائية بالشعيبة ونظام نقل المياه المحلاة الى مكة المكرمة وجدة والطائف. وأكد التقرير انه جار استكمال خطوط أنابيب الرياض / سدير / الوشم / القصيم التي يبلغ أطوالها حوالي 1200 كيلومتر ويتبع لها أربع محطات ضخ و23 خزانا سعتها الإجمالية اكثر من 1300000 متر مكعب من المياه كما أن العمل مستمر في مشروع خط أنابيب الخبر / الهفوف، الى جانب ذلك أقامت المؤسسة على طول هذه الخطوط / 19 / محطة لضخ المياه الى خزانات التحلية والبالغ عددها / 108 / خزانات تصل سعتها الاستيعابية الى أكثر من ستة ملايين متر مكعب لضمان استمرارية تدفق المياه عبر الانابيب بمعدلات ثابتة مهما كان طول الخط أو ارتفاع المناطق التي يمر بها عن سطح البحر. وحظى جانب الابحاث والتطوير العلمي التقني والجودة باهتمام كبير لاجراء الابحاث التي من شأنها تحسين الاداء وخفض التكاليف وتطوير نظم مبتكرة ذات قدرات وكفاءات انتاجية عالية فأنشأت المؤسسة لذلك في عام 1407هـ مركزا للابحاث والتطوير بمدينة الجبيل يضم خمسة مختبرات أساسية مزودة بأحدث الاجهزة والمحطات التجريبية. كما أولت المؤسسة جل اهتمامها لجانب التأهيل والتدريب وتوطين العاملين القائمين على هذا النشاط الحيوي في هذا القطاع المهم من قطاعات التنمية الشاملة فقد أوجدت ادارة مختصة اسند اليها وضع خطط وبرامج للتدريب وتم في عام 1402هـ انشاء مركز للتدريب والتأهيل في مدينة الجبيل صمم وجهز بأحدث ما توصلت اليه التقنية الحديثة جاعلة منه أكاديمية فريدة في المنطقة تعني بهذه الصناعة الحديثة. وبلغ عدد المستفيدين من برامج التدريب بالمؤسسة خلال العام المالي 1423 / 1424هـ / 3187 / موظفا من خلال 322 برنامجا تدريبيا ومن الانجازات العالمية التي تحققت للمؤسسة حصولها على جائزة منظمة التحلية العالمية / أي دي أي / لعام 1999م وذلك من خلال انجازها المتميز في تقديم أفضل بحث علمي مقدم في مجال التحلية بالطرق الحرارية لمؤتمر منظمة التحلية العالمي المنعقد بالولايات المتحدة الامريكية الذي يعد نقلة واعدة لتطوير هذه الصناعة وخفض تكاليفها. كما أن المؤسسة حصلت مؤخرا على القبول الرسمي والتسجيل لبراءة الاختراع المقدم لمكتب تسجيل الاختراعات الامريكية عن تطويرها لاستخدام المرشحات البالغة الدقة حيث بدأت المؤسسة في تطبيق هذا الاختراع وبنجاح في محطتها العاملة في أملج وأن هذا التسجيل سيتيح لها تسويقه محليا واقليميا وعالميا مما سيحقق عائدا ماليا ومعنويا كبيرين. واستمرارا لجهود الدولة في هذا الجانب فانها تنفذ الآن خطة وطنية بدأت أولى مراحلها في عام 1418هـ بهدف توعية المواطنين بأهمية المياه وضرورة المحافظة عليها لكونها ثروة غالية ووضعت القيود والضوابط المتعددة في هذا الشأن.