"عين الصاحب" توقظ المواجهة

"عين الصاحب" توقظ المواجهة

"عين الصاحب" توقظ المواجهة

الأربعاء ٠٨ / ١٠ / ٢٠٠٣
أكد شهود عيان التقت بهم (اليوم) في دمشق أن الطائرات الإسرائيلية في "عين الصاحب" قصفت معسكرا مهجورا منذ عامين. كما اوضح الدكتور صلاح كناج محافظ مدينة ريف دمشق حيث يقع المعسكر لـ(اليوم) أن سوريا لن تخضع للاستفزازات الأمريكية والإسرائيلية. واصفاً العدوان بأنه تصدير للمشاكل الداخلية الإسرائيلية. كما اوضح الدكتور فايز الصايغ (المدير العام السابق للهيئة العامة للإذاعة والتليفزيون في سورية) أن العدوان إلاسرائيلي يمثل محاولة للخروج من أزمة العجز عن توفير الأمن وفشلها في مواجهة صمود الفلسطينيين. وقال محللون ان العدوان الإسرائيلي هو آخر ضربة لعملية السلام (خريطة الطريق) المترنحة التي تمضي برعاية أمريكية. وجاءت هذه الأنباء في وقت تردد فيه أن الرئيس المصري حسني مبارك سيقوم بزيارة تضامن إلى دمشق. على صعيد آخر أجرى صاحب السمو الملكي الامير عبدالله بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس الحرس الوطني امس اتصالا هاتفيا بأخيه فخامة الرئيس الدكتور بشار الاسد رئيس الجمهورية العربية السورية. وجرى خلال الاتصال بحث العلاقات الاخوية المتميزة بين البلدين الشقيقين ومستجدات الاحداث على صعيد المنطقة. وقد أكد سمو ولي العهد لفخامته مجددا وقوف المملكة العربية السعودية الى جانب الشقيقة سوريا في مواجهة العدوان الاسرائيلي الغاشم الذي تعرضت له يوم الاحد الماضي منوها سموه بموقف سوريا الذي تميز بضبط النفس ازاء هذا العدوان.
المزيد من المقالات
x