"مركز الملك سلمان للإغاثة " يدعم خدمات الصحة الطارئة والدعم النفسي والاجتماعي للسوريين

"مركز الملك سلمان للإغاثة " يدعم خدمات الصحة الطارئة والدعم النفسي والاجتماعي للسوريين

الأربعاء ٢٨ / ٠٢ / ٢٠١٨
وقع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية مشروعًا لدعم خدمات الصحة الأولية الطارئة والصحة النفسية والدعم النفسي والاجتماعي ضمن حملة خادم الحرمين الشريفين للوقوف مع الأشقاء السوريين والمتضررين وذلك بالتعاون مع الهيئة الطبية الدولية. وقد وقع المشروع المستشار بالدوان الملكي المشرف العام على المركز الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة ، فيما وقعه عن المنظمة رئيس العمليات البروفيسور كي لو وذلك يوم أمس على هامش منتدى الرياض الدولي الإنساني. ويهدف المشروع إلى توفير الدعم المالي بما في ذلك الحوافز للموظفين وتكاليف التشغيل ولتقديم خدمات الصحة النفسية والدعم النفسي الاجتماعي للمستفيدين من خلال العاملين المدربين في مجال التوعية النفسية ، وكذلك لبناء القدرات والتدريب في مجال الصحة النفسية والصحة الإنجابية. ويتضمن المشروع إجراء زيارات الرصد والتقييم واستبيانات رضا المرضى وذلك من خلال آلية التقييم التابعة للهيئة الطبية الدولية ووزارة الشؤون الاجتماعية والمنظمات المحلية غير الحكومية.