د. حمد آل الشيخ

د. حمد آل الشيخ

الأربعاء ٢٨ / ٠٢ / ٢٠١٨
رفع د. حمد آل الشيخ، المستشار بالديوان الملكي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للولاية على أموال القاصرين ومن في حكمهم، أسمى آيات الشكر والعرفان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز- يحفظهما الله- على الثقة الملكية الكريمة بتعيينه رئيسا لمجلس إدارة الهيئة العامة للولاية على أموال القاصرين ومن في حكمهم، سائلا المولى الكريم العون والتوفيق والسداد في تأدية هذه الأمانة العظيمة وتحقيق توجيهات ورؤى ولاة الأمر- وفقهم الله-، لخدمة هذه الفئة الغالية في وطننا الحبيب. وأكد أن المرحلة القادمة من عمل الهيئة سيتم خلالها تطوير حوكمة العمل والمنظومة والنظر في أفضل المجالات التي يتم من خلالها تنمية أموال القاصرين ومن في حكمهم بشكل يعود عليهم بالنفع والفائدة ويسهم في زيادة العائد من استثمار هذه الأموال، ويعمل على المساهمة في تطوير مختلف سبل التنمية في المملكة. ووصف رئيس مجلس إدارة الهيئة الأوامر الملكية التي صدرت يوم أمس بأنها ذات أهمية كبرى، وتعد من الخطوات التطويرية في دفع عجلة التنمية في المملكة والرفع من قدرات كافة القطاعات بتطوير أنظمتها، وتجديد الدماء بها من خلال كوادر مؤهلة ومتخصصة تسهم في إكمال مسيرة الرجال الكرام السابقين الذين عملوا في هذه القطاعات. مضيفاً: إن الأوامر الملكية ستسهم بإذن الله في الرقي بالأنظمة واللوائح والتنظيمات والعاملين في هذه الجهات بما يحقق توجيهات ورؤى ولاة الأمر ويتواكب مع رؤية المملكة 2030م.