تنوع المقومات السياحية ساهم في زيادة الرحلات اليها

تنوع المقومات السياحية ساهم في زيادة الرحلات اليها

الثلاثاء ٨ / ١١ / ٢٠١٦
استقبلت مناطق المملكة خلال صيف هذا العام 1437هـ/‏ 2016م ما يقارب 17.8 مليون رحلة سياحية بنسبة نمو مقدارها 44% مقارنة بـ 12.3% في صيف العام الماضي، محققة دخلا تجاوز 20.6 مليار ريال بنسبة نمو 53.7% مقارنة بـ 13.4 مليار ريال العام الفائت. وبحسب تقرير صدر حديثاً عن مركز المعلومات والأبحاث السياحية «ماس» في الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، فقد بلغ عدد الليالي السياحية للسياحة المحلية في هذا الصيف 105.6 ليلة سياحية مقارنة بـ 74.2 في 2015 بنسبة نمو قدرها 42.2%. وتوزعت حصص الغرض من الزيارة للرحلات السياحية المحلية في الصيف على عدد من الأهداف كان أبرزها الترفيه والتسلية لغرض السياحة، الذي استحوذ على ما يقارب 34.2% من أغراض الرحلات السياحية، تلتها العمرة بنسبة 30.6% من أهداف الرحلات، ثم زيارة الأصدقاء والأقارب، التي بلغت نسبتها 21.3%. اهم الوجهات أما الوجهات السياحية المحلية الأكثر زيارة، فكانت منطقة مكة المكرمة بنسبة 39.2% ومنطقة المدينة المنورة بنسبة 14.4% ومنطقة عسير 13.2% ثم المنطقة الشرقية والرياض وجازان والباحة وتبوك والقصيم. وأرجع التقرير العوامل المؤثرة في الحركة السياحية وزيادة عدد الرحلات والإنفاق لصيف هذا العام إلى الزيادة في عدد أيام موسم الإجازة الصيفية، حيث ارتفع عدد أيام الإجازة في عام 2016م إلى 117 يوما مقارنة بـ 81 يوماً في 2015م. العوامل المؤثرة في الرحلات وحدد العوامل المؤثرة في زيادة الرحلات السياحية المحلية في الازدحام في المدن الرئيسة نتيجة المشاريع القائمة للبنية التحتية، ارتفاع درجة الحرارة في المملكة خاصة في بعض المناطق، الاستمرار في توسعة المسجد الحرام، انقسام موسم الصيف لثلاثة أجزاء (قبل رمضان، رمضان، بعد رمضان)، تحسن محطات الطرق، الأوضاع الأمنية في اليمن وتأثيرها على كل من منطقتي عسير ونجران، التأثير الايجابي للحملة الإعلامية والتسويقية والأنشطة السياحية من الهيئة وشركائها، العروض المقدمة من القطاع الخاص (الحزم التشجيعية للسفر)، انخفاض أسعار الوقود للطائرات نتيجة انخفاض البترول وانعكاسه على أسعار التذاكر الداخلية. صيف 2016 وشهد صيف هذا العام العديد من البرامج والعروض المتنوعة والمهرجانات، التي تتجاوز 70 مهرجاناً سياحيا و620 نشاطا متنوعا في جميع مناطق المملكة، بين الثقافي والتراثي والرياضي والمغامرات والشبابي والبيئي والترفيهي والتسوق، بنسبة زيادة 30% عن العام الماضي. ووفرت مهرجانات الصيف ما يزيد على 7000 فرصة عمل مؤقتة للشباب في تنظيم المهرجانات خلال فترة إجازة الصيف التي تقارب 115 يوما. وحظيت إجازة عيد الفطر بنسبة كبيرة من الرحلات السياحية، حيث استقبلت مناطق المملكة أكثر من مليونين ونصف المليون رحلة قدر إنفاقهم بحوالي 3.15 مليار ريال، بمتوسط إنفاق 11.150 ريال للشخص الواحد بالرحلة. يشار إلى أن مصطلح «الرحلة السياحية» هو المصطلح المتبع في الاحصاءات السياحية، وتطلق على الرحلة السياحية الواحدة للشخص الواحد. ويوفر مركز «ماس» عددا من التقارير الإحصائية السياحية بنسخها الكاملة على موقع مركز «ماس» www.mas.gov.sa.