«تقني مكة» يدعم أسواق الاتصالات بـ1360 مواطنًا

«تقني مكة» يدعم أسواق الاتصالات بـ1360 مواطنًا

استضاف المعهد الصناعي الثانوي بجدة، أمس، وفد منظومة العمل بمنطقة مكة المكرمة، يمثلهم مدير عام فرع وزارة العمل عبدالله العليان، ومدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية «هدف» عبدالرحمن الزهراني، ورئيس مكتب التدريب التقني والمهني بالمنطقة فيصل بن عقيل كدسه. وأكد مدير عام فرع وزارة العمل عبدالله العليان، خلال الزيارة، أن قرار قصر العمل في قطاع الاتصالات على شباب الوطن؛ يهدف الى توطين هذا القطاع الهام، والذي يستوعب أعدادا كبيرة من شباب الوطن بعد تدريبهم وذلك خلال الفترة التي حددتها الوزارة بستة أشهر، تنتهي في الأول من ذي الحجة القادم. مشيراً إلى نجاح التنسيق المستمر مع التدريب التقني وهدف ضمن منظومه موحدة من حيث التدريب والدعم، وهو ما أكده مدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية «هدف» عبدالرحمن الزهراني، موضحاً أن الصندوق يقدم في هذه المهمة مجموعة من البرامج الموجهة للمنشآت، التي تسهم في دعم أجور من سيتم توظيفهم من السعوديين والسعوديات في مهنتي بيع وصيانة أجهزة الجوالات وملحقاتها. كما يتيح لرواد الأعمال الراغبين في الاستثمار في هذا النشاط الاستفادة من برامج داعمة لأصحاب المنشآت الصغيرة. بالإضافة إلى دعم التدريب المرتبط بالتوظيف، وبرنامج حوافز الاستقرار الوظيفي. وفي سياق التدريب على هذه المجالات، أوضح رئيس مكتب التدريب التقني والمهني بمنطقة مكة المكرمة فيصل بن عقيل كدسه، أن المكتب أنهى خلال الأسبوع الماضي تنفيذ برنامج التدريب بالكليات التقنية والاتصالات والمعاهد الصناعية الثانوية بمحافظات جدة والعاصمة المقدسة والطائف والليث والقنفذة لعدد (527) من خلال (28) شعبة تدريبية في برنامجي ادارة المبيعات وخدمات العملاء، مشيراً إلى أنه تم إطلاق التدريب هذا الأسبوع في تخصص أساسيات صيانة الجوال بالإضافة إلى البرنامجين السابقين، وكشف «كدسه» عن إحصائيات الأسبوع الثاني حيث تم تدريب (833) متدرباً هذا الأسبوع، منهم (361) متدرباً في برنامجي ادارة المبيعات وخدمة العملاء انضموا إلى (20) شعبة تدريبية، فيما تم تدريب (472) متدربا في برنامج أساسيات الجوال من خلال (20) شعبة تدريبية أيضاً، وأكد أن عدد المستفيدين من التدريب منذ إطلاق البرنامج حتى ساعة إعداد الخبر (1360) مواطناً.