شكل مجلس الغرف السعودية لجنة وطنية فرعية متخصصة للخرسانة الجاهزة بالمملكة، في خطوة تهدف إلى رفع كفاءة قطاع صناعة الخرسانة الجاهزة تقديرا لأهميته في عملية التنمية الاقتصادية والنهضة العمرانية التي تشهدها المملكة، وذلك بعد موافقة المجلس على مقترح تقدم به عدد من رجال الأعمال يقضي بإنشاء لجنة فرعية بمسمى " اللجنة الوطنية الفرعية للخرسانة الجاهزة " تهتم بشؤون وقضايا هذه الصناعة الحيوية.


وعقدت اللجنة أول اجتماع لها بمقر المجلس جرى خلاله انتخاب رامي بن خالد التركي رئيسا للجنة والمهندس سلمان بن حسن العفالق والمهندس منصور بن ابراهيم العفالق نائبين له للدورة الجديدة للجان الوطنية بالمجلس (1435هـ - 1438هـ ) .

وجرى خلال الاجتماع استعراض ومناقشة توجهات وعمل اللجنة لخدمة قطاع صناعة الخرسانة الجاهزة والمستثمرين فيه من رجال الأعمال السعوديين .

وأعرب رئيس اللجنة ونائباه عن تقديرهم وشكرهم لأعضاء اللجنة على الثقة الكبيرة التي أولوها لهم باختيارهم لتولى هذه المناصب ، واعدين ببذل مزيد من الجهد للارتقاء بعمل اللجنة وتحقيق مزيد من المكاسب لقطاع صناعة الخرسانة بالمملكة والعمل على تذليل الصعوبات التي تواجه هذا الصناعة وتحد من نموها ومساهمته بفاعلية في دعم قطاع البناء والتشييد خصوصاً والتنمية الاقتصادية عموما بالمملكة.

وأشاد رئيس اللجنة رامي بن خالد التركي بما تحظي به اللجان الوطنية من اهتمام من قبل مجلس الغرف وكافة الأجهزة الحكومية ، مثمناً دور المجلس في تشكيل اللجنة لتصبح إضافة جديدة للجان الوطنية العاملة في المجلس في خدمة مختلف القطاعات الاقتصادية في المملكة.

وقال : إن تشكيل لجنة متخصصة في صناعة الخرسانة الجاهزة ضرورة أملتها أهمية هذه الصناعة الحيوية والمستقبل الايجابي المتوقع لها في ظل ما يشهده الاقتصاد السعودي من نمو مضطرد تزداد معه الحاجة للمزيد من مشاريع البنية التحتية والاستثمارات العقارية التي يشكل الخرسانة الجاهزة عنصراً مهماً في تنفيذها وهو ما يشكل فرصة ثمينة للشركات العاملة في هذه الصناعة لمضاعفة وتطوير إنتاجها لمواكبة هذه الطفرة وتحقيق العوائد المجزية.

وأفاد التركي أن لجنة الخرسانة الجاهزة ستتعامل مع 14 ملفاً يخص هذه الصناعة ومستقبلها وتطورها في المملكة ، مشيرًا إلى أن أبرز تلك الملفات العمل على رفع مستوى الجودة وتحقيق أفضل المواصفات والمقاييس العالمية للخرسانة الجاهزة ، وتخصيص أراضي لمصانع الخرسانة الجاهزة في مواقع مناسبة داخل المدن بما يتلاءم مع جودة المنتج وتكلفة نقله لمواقع الصب ، إضافة لما يلي قضايا السعودة والاشتراطات البيئية وتأهيل العمالة وما يلي السلامة المروية وتقليل الحوادث على الطرق وبحوث ودراسات السوق والمتعلقة بتطوير هذه الصناعة.

ودعا كافة المستثمرين السعوديين في مجال شركات صناعة الخرسانة الجاهزة للانضمام للجنة لرفدها بالأفكار والمقترحات التطويرية التي تساعد على النهوض بصناعة الخرسانة الجاهزة ولتعزيزها كتكتل يخدم صناعة حيوية وكذلك الاستفادة من الخدمات المختلفة التي سوف تقدمها اللجنة لعضويتها من المستثمرين.