سجلت دوريات مرور المنطقة الشرقية خلال خمسة الأشهر الاولى من العام الجاري ٤٨٤٤٠٧ مخالفات وتركزت على المخالفات الأكثر خطورة.


وأكد الناطق الاعلامي لمرور المنطقة الشرقية العقيد علي بن محسن الزهراني «أن دوريات المرور ضبطت في حملتها الميدانية مجموعة من القضايا الأمنية وقضايا المخدرات، وتم تسليمها للجهات المختصة، كان آخرها ما تم تسليمه خلال الاسبوع الماضي بتسليم احد الوافدين يروجّ المسكر للشرطة، وآخر احيل لادارة المخدرات بعد أن ضبطت بحوزته كمية من المواد المخدرة، كما تم ضبط المخالفات الخطرة وتركزت بشكل أكبر على المخالفات الاكثر خطورة كاستخدام الجوال اثناء القيادة وعدم ربط حزام الامان والوقوف الخاطئ والسرعة. وأوضح العقيد الزهراني «أن مرور المنطقة الشرقية، وبإشراف مديرها العميد عبد الرحمن الشنبري وضعت خطة متكاملة لتنفيذ حملة مكثفة والتواجد المروري الميداني لرجال المرور لضبط الحركة المرورية، ورفع مستوى السلامة المرورية والتركيز على المخالفات التي تؤثر في السلامة العامة وبمساندة المرور السري، التي تعتبر إضافة قوية لجهاز المرور وتعمل على المساندة الميدانية لدوريات المرور في رصد متجاوزي الأنظمة المرورية بمشاركة جميع الضباط والأفراد الإداريين، فيما لن تستثني الحملات المرورية الميدانية أي مخالفة يخالف عليها نظام المرور، مشيرا إلى أن فرق المرور ستعمل على تطبيق الأنظمة التي تكفل سلامة السائق ومستخدمي الطريق مثل السرعة الزائدة في المناطق غير المغطاة بكاميرات «ساهر» وتجاوز الإشارة واستخدام الهاتف النقال أثناء القيادة وعدم ربط حزام الأمان.