يفتتح رئيس مجلس إدارة الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون سلطان البازعي معرض (بين الأبيض والأسود) الذي ينظمه أتيليه جدة للفنون الجميلة للمرة الأولى، وذلك مساء يوم الأربعاء القادم 5 فبراير2014م، ويجمع بين ثمانية عشر فنانا وفنانة  تشكيلية من السعودية ومصر، ضمن فعاليات مبادرة فن جدة (21.39) الكبيرة التي تقام خلال شهر فبراير، وينظمها مجلس الفن السعودي الذي ترأسه الأميرة جواهر بنت ماجد بن عبدالعزيز آل سعود، ويضم في مجلس إدارته نخبة من رعاة الفن التشكيلي في جدة، ويستمر لمدة شهر، ويقام على هامشه حوارات تشكيلية مفتوحة بمشاركة نخبة من النقاد والفنانين.

يذكر أن المشاركين من السعودية: طه الصبان، وعبدالله حماس، وفهد الحجيلان، وعبدالله ادريس، وشاليمار شربتلي، وعبدالرحمن المغربي، وريم الديني، وفيصل الخديدي، وعلي الطخيس، ومحمد الثقفي، إضافة للفنانين من مصر: عزت ابراهيم، وجميل شفيق، وشاكر المعداوي، ومحسن شعلان، وحمدي ابو المعاطي، والزعيم احمد، وفاطمة عبدالرحمن، ويستضيف المعرض اعمال الفنان السوداني عمر صبير.

عن المعرض يقول هشام قنديل مدير الأتيليه وصاحب فكرته لـ (اليوم): نحرص دائما في اتيليه جدة للفنون الجميلة على تبني استراتيجية خاصة ومحددة للمعارض الفنية، والتي تهدف لاثراء وتطوير الحركة التشكيلية السعودية، وفتح مسارات إبداعية جديدة، وقد حققنا نتائج ايجابية في هذا التوجه من خلال معرض لوحة في كل بيت، الذي نظمه الاتيليه لنخبة من الفنانين السعوديين والعرب من نشر الفن داخل المجتمع، وتنشيط السوق بحيث تصبح اللوحة في متناول كل شخص، وها نحن اليوم نكتب شهادة ميلاد جديدة لمعرض (بين الأبيض والأسود) الأول ليأخذ دوره أيضا مع المعارض النوعية السابقة، مثل: معرض (مختارات عربية)، و(الواعدات)، و(استعارات) وغيرها من المعارض الدورية التي ينظمها أتيليه جدة سنويا.