استكملت إدارة منتزه الأحساء، استعداداتها لاستقبال الزوار لمنتزه مشروع حجز الرمال الواقع في مدينة العمران شرق المحافظة. حيث قامت الإدارة خلال الأسابيع الماضية بتهيئة جميع المواقع لتكون جاهزة قبل العيد بأيام.

وقال مدير المنتزه المهندس محمد الحمام إنه تم تأهيل المنتزه بما يتناسب مع الأعداد الكبيرة المتوقعة التي ستتدفق عليه خلال إجازة العيد من داخل وخارج الأحساء، مشيرا إلى أنه تم عمل صيانة شاملة في المرافق والتي شملت الحدائق، وزيادة عدد ألعاب الأطفال كما تم عمل صيانة للألعاب الموزعة على ساحات المنتزه، إضافة إلى أعمال الصيانة التي تمت لتهيئة دورات المياه، إلى جانب زيادة عدد خزانات المياه وتعبئتها بالمياه لاستخدامها في أغراض الغسيل، وأهاب الحمام بالزوار المحافظة على منشآت المنتزه وعدم العبث بها لأنها وضعت لخدمة المجتمع والمحافظة على نظافة الحدائق والمسطحات الخضراء، مطالبا الجمهور بالتعاون مع فرق الأمن العاملة طوال فترة العيد بالالتزام بالنظام  .

وعلى الجانب الآخر تستعد العائلات في مدن الأحساء وبلداتها لقضاء أيام العيد الأولى في ربوع المتنزه بين أشجار غاباته الممتدة حيث يفضلها الجميع هروباً من جدران البيوت وفضاءات المراكز التجارية، لممارسة حفلات الشواء وجمعة العائلة لقضاء أمتع الأوقات بصحبة الأهل والأصدقاء في أحضان الطبيعة.

يقول المواطن أحمد العثمان، إن زيارته وأسرته لمشروع حجز الرمال في إجازة العيد أصبحت عادة سنوية، مشيرا إلى أن الجلوس فوق المسطحات الخضراء يمنح الإنسان شعوراً بالارتياح ويضيف أحمد إنه بدأ التنسيق مع عائلته وأقربائه  لقضاء بعض من أيام إجازة عيد الفطر في هذا المنتزه المتنوع بيئيا ، مؤكدا أنه من أهم خيارات الأسرة للاستمتاع بالطبيعة الخلابة لاستنشاق الهواء العليل بعيداً عن صخب الشوارع والازدحام الذي نعاني منه طوال أيام شهر رمضان المبارك، كما أوضح أنه مكان آمن يلعب فيه الأطفال بحرية لمساحته الكبيرة، مبينا أن متنزه الأحساء متنفس للعائلات والأطفال، وزيارته في العيد يخرج الجميع من أجواء الملل الذي تصاب فيه بعض الأسر نتيجة جلوسها فترات طويلة في البيت من غير الترويح عن النفس بالذهاب إلى هذه الغابة الكبيرة .

أما محمد عبدالحميد مقيم مصري مع أسرته في الأحساء، فيرى أن إجازة عيد الفطر فرصة للعائلات لكي تخرج في العيد لهذا المنتزه لكسر حاجز الممل والروتين اليومي، بينما يطالب وليد السالم إدارة المنتزه بالاستعداد الكامل لاستقبال زوار مشروع حجز الرمال وخصوصاً في أيام الأعياد عيد الفطر والأضحى، فأعداد الزوار كبيرة، لافتا إلى  ملاحظة مهمة مشتركة بين إدارة المنتزه والزوار الذين يجب عليهم ألا يحولوا هذه المتنفسات الطبيعية إلى أماكن تمتلئ بالنفايات التي يخلفونها وراءهم.

من جهة أخرى كشف مدير إدارة الحدائق والتجميل بأمانة الأحساء المهندس إبراهيم المعيلي عن بدء انشاء عدد من الحدائق والساحات المفتوحة الجديدة بالبلدات والقري التابعة للمحافظة خلال العام الجاري وهي: حديقة الجشة بمساحة 5 آلاف متر مربع وتمت زراعتها بأنواع النباتات والشتلات وتركيب خزان للمياه، وحديقة الشهارين ، وحديقة المراح . كما يجري التنسيق لانشاء عدد من الحدائق الأخرى.

وبين المعيلي ان الامانة تواصل تنفيذ مشروع انشاء 12 ساحة مفتوحة في أحياء المحافظة  ويتم في المرحلة الأولى انشاء 7 ساحات تقدر مساحتها بـ 38 ألفا و610 أمتار مربعة تقريبا ، ولفت إلى أن الإدارة تملكت 3 ساحات جديدة بلغت مساحتها 13 ألفا و310 أمتار مربعة .

 وفيما يخص الحدائق العامة أوضح المعيلي أن الأمانة قامت في العام الماضي بإنشاء 6 حدائق عامة بأحياء مدن الهفوف والمبرز بمساحة إجمالية 51 ألفا و700 متر مربع منها منتزه خادم الحرمين الشريفين، وتركيب 65 لعبة اطفال بكافة الحدائق والساحات المفتوحة على مستوى المحافظة واعادة تأهيل حديقتي حي محاسن والاستاد الرياضي وفتحها لاستقبال الزائرين ، ويجرى حاليا انشاء حديقة الحفيرة بحي الرقيقة بمساحة 29 ألفا و988 مترا مربعا ، بالإضافة الى طرح مشروع انشاء الساحات المفتوحة في مرحلته الثانية على ان يتم تسليم مواقع تلك الساحات للمقاول المنفذ قريباً .