انتهى الشاعر والملحن السعودي وسيم باسعد من تجهيز العمل الغنائي الجديد «كل ساعة» الذي سيصدح بصوت الفنان عبد المجيد عبد الله.
ويتوقع أن يرى العمل الغنائي الجديد النور خلال الايام القليلة المقبلة، وسيكون مفاجأة من العيار الثقيل في مجال الأغنية السعودية ـ على حد تعبير الشاعر ـ لاسيما أن عبد المجيد عبد الله عرف عنه اختياراته الجيدة، وإبداعاته الرائعة في الأداء بالإمكانات الصوتية العالية التي يتمتع بها، خاصة مع النصوص الجميلة التي تحمل مضامين لافتة في المشاعر والأحاسيس الحياتية.
من جانبه امتدح مهندس العمل وسيم باسعد، وقال : «إن اختياره الفنان عبد المجيد عبد الله جاء وفق عدة معايير أهمها التوافق الصوتي مع مفردات النص الغنائي الذي يحمل في طياته معاني سامية عدة إلى جانب عذوبة صوت عبد المجيد وإجادته في تجسيد ومعايشة العمل بكل أحاسيسه الرقيقة المعروفة.
يأتي هذا التعاون بين وسيم باسعد وعبد المجيد عبد الله امتداداً للنجاحات التي تمت بينهما في العمل الأول الذي جمعهما «يا صاحبي» في ألبوم إنسان أكثر.
يذكر أن وسيم باسعد هو من قام بالاشراف الكامل على تجهيز العمل، معتبراً هذا الاهتمام نابعا من أهمية العمل الذي سيكون حديث الساحة الغنائية.

وسيم باسعد