تستعد الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة لقياس مستوى الوعي البيئي في المملكة بمشاركة 16 جهة حكومية في البرنامج الوطني للتوعية والتنمية المستدامة، ضمن رؤية المملكة 2030، وتزامنًا مع انطلاق المسوحات الميدانية لرصد مستوى الوعي البيئي في المجتمع السعودي.

وتعقد الهيئة اليوم اجتماعًا مع الجهات الحكومية بهدف تحديد مؤشرات نسب الوعي البيئي في المملكة، ومعرفة مستوى الوعي في المجتمع السعودي حول الثقافة البيئية، عبر المشروع الذي يندرج ضمن برنامج يهدف لنشر المعرفة ورفع مستوى الوعي بقضايا البيئة وترسيخ الشعور بالمسؤولية الفردية والجماعية للمحافظة عليها وتحسينها وتشجيع الجهود الوطنية التطوعية في هذا المجال، ونشر الثقافة البيئية وتوجيه كل فرد في المجتمع كمشارك في حماية البيئة بمنع التلوث وترشيد استخدام الموارد الطبيعية ومنع أو الحد من تلوثها.

ويسهم المشروع في التعرف الدقيق على مستوى الوعي البيئي الحالي لدى مختلف شرائح المجتمع بالمملكة بما يساعد على وضع استراتيجية وخطة وطنية للمساهمة في رفع مستوى الوعي البيئي بين كافة شرائح المجتمع عن أهمية المحافظة على البيئة وترشيد استخدام الموارد الطبيعية، وكذلك تحفيز وتنسيق ودعم جهود الجهات والشركات الحكومية وشركات القطاع الخاص والجمعيات والأفراد في تنفيذ برامج وحملات وإصدارات تهدف لترسيخ الشعور بالمسؤولية الفردية والجماعية للمحافظة عليها وتحسينها، وكذلك توجيه السلوكيات السليمة في المحافظة على البيئة وحماية الصحة العامة للمجتمع، ومعرفة طرق التخفيف من أنواع التلوث.