تراجعت عقود النفط عن مكاسبها الأولية لتغلق منخفضة بنحو واحد في المائة، اليوم الخميس، بعد أن أظهرت بيانات حكومية أن مخزونات البنزين الأمريكية سجلت زيادة غير متوقعة الأسبوع الماضي وهو ما غطى على هبوط أكبر من المتوقع في مخزونات الخام.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، إن مخزونات الخام في الولايات المتحدة هبطت بأكثر من المتوقع الأسبوع الماضي في حين ارتفعت مخزونات البنزين ونواتج التقطير.

وأنهت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط جلسة التداول منخفضة 95 سنتا، أو 1.3 بالمائة، لتبلغ عند التسوية 67.77 دولار للبرميل.

وهبطت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت 77 سنتا، أو 1.00 بالمائة، لتسجل عند التسوية 76.50 دولار للبرميل.

وكان الخامان القياسيان صعدا في وقت سابق من الجلسة بدعم من تراجع الدولار وأدلة على طلب قوي على الوقود في الولايات المتحدة.