تنطلق مساء اليوم حملة الالتهاب الكبدي الوبائي بالأحساء، وذلك على مسرح جمعية «الحليلة» الخيرية برعاية مدير الشؤون الصحية بالأحساء عبدالحميد بن عبدالله العمير.

وسيشارك في الحملة مجموعة من الأطباء والطبيبات وعدد من المتطوعين من الكادر الصحي؛ وذلك تضامنا مع الانتشار الواسع للمرض حول العالم وتعدد أسبابه، وتزامنا مع إعلان وزراة الصحة بتوفر علاج أحد أنواع المرض وهو التهاب الكبد (c)، وإعلانها رغبتها في الوصول للمعدل العالمي من خلال الوقاية والاكتشاف المبكر.

وأوضح عضو مجلس إدارة الجمعية (مشرف البرامج التنموية) المشرف العام على الحملة بندر الحداد أن الحملة ستعمد إلى التوعية والتثقيف في المقام الأول لمقاومة انتشار المرض من خلال تقديم المعلومة الصحيحة عن الأعراض والأنواع وسبل الانتقال والعلاج.

وقال: إن ذلك سيكون عبر محاضرات تثقيفية وأركان تطوعية، وذلك بمشاركة استشاري الجهاز الهضمي ورئيس قسم التهاب الكبد الوبائي بالأحساء د.جواد بوصبيح، واستشارية طب الأسرة بمستشفى الملك فهد د.أسماء العمران، ووكيل كلية الصيدلة بجامعة الحدود الشمالية د.عبدالخالق السلمان.

فيما أشار رئيس مجلس إدارة الجمعية د.عبدالقادر بن موسى البلادي إلى أن الحملة ستنطلق بعد الافتتاح الرسمي لتبدأ بعدها المحاضرات المعدة وتقديم الخدمات الطبية المتنوعة عبر الأركان، والتي سيكون منها الاستشارات والكشوفات، وسيكون الحضور فيها متاحا للجنسين، وبتواجد سحوبات على هدايا قيمة وجوالات للحضور.