نظمت الجمعية السعودية الخيرية للزهايمر فعاليات الحملة التوعوية (تحسبونه بس نسيان ) بالتزامن مع شهر سبتمبر العالمي لألزهايمر بهدف رفع الوعي بالمرض لدى أفراد المجتمع، وذلك عبر البرامج الترفيهية للمرضى والبرامج التدريبية التأهيلية لذويهم والعيادات المجانية للتشخيص والعلاج، إضافة إلى المحاضرات التوعوية التي يقدمها نخبة متميزة من الأطباء والمختصين عبر حملة واسعة النطاق لوسائل التواصل الاجتماعي والتغطية الإعلامية.

وشارك في الحملة العديد من القطاعات والجهات المساندة ( أمانة منطقة الرياض، وهيئة حقوق الإنسان، والمؤسسة العامة للتقاعد، المدينة الرقمية الرائدة، ووزارة التخطيط والاقتصاد، وصندوق تنمية الموارد البشرية "هدف، وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، ومركز الإنجاز والتدخل السريع، ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية واللجنة الوطنية لتعزيز الصحة النفسية )، إضافة إلى مساهمة القطاع الصحي من مستشفيات ومراكز صحية في مناطق المملكة المختلفة، منها مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث في الرياض وجدة، والشؤون الصحية بالحرس الوطني بجميع مناطق المملكة، وبرنامج مستشفى قوى الأمن بالرياض والمنطقة الشرقية، ومدينة الأمير سلطان الطبية للقوات المسلحة، ومستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام، ومستشفى الملك خالد الجامعي، ومدينة الملك سعود الطبية، ومدينة الأمير سلطان للخدمات الإنسانية، والمجلس الصحي السعودي، وعدد من المستشفيات الخاصة.

وتفاعلت قطاعات أكاديمية توعوية مع الشهر العالمي لألزهايمر، منها جامعة الملك سعود، وجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز الطبية، وجامعة الفيصل، وجامعة اليمامة بالرياض، وجامعة عفة بجدة، ومدارس الملك فيصل، بإطلاق الحملة في مقرها دعماً للمرضى إيماناً بأهمية رفع الوعي بأعراض المرض وضرورة التشخيص المبكر لدى كبار السن في حال ظهور أحد الأعراض، كما كان للقطاع الخاص دور بارز في هذا الجانب.

وحازت الحملة على مشاركة مجتمعية واسعة، حيث كان لقطاع الأطعمة والمطاعم السبق بالتفاعل مع هذه الحملة ،كما أنارت العديد من الأبراج مبانيها باللون البنفسجي، اللون العالمي لألزهايمر تضامنا منها مع المرضى وذويهم، وشاركت نخبة من الفنانات السعوديات من خلال رسم إطارات أركان التصوير بطريقة عصرية تعكس أعراض المرض وتأثيره على المريض وأسرته ، كما ساهمت قطاعات أخرى كمحطات ساسكو، وبالونايزر، وسكرب إن، وعدد من القطاعات الخيرية كمركز الملك سلمان الاجتماعي، وجمعية الفيصلية الخيرية النسوية بجدة، وجمعية الوفاء الخيرية، ومؤسسة سلطان بن عبدالعزيز آل سعود الخيرية، وعدد من القطاعات الرياضية .

يذكر أن الجمعية تطلق حملاتها التوعوية بمرض ألزهايمر تزامناً مع ما يقام من برامج ومشاريع توعوية بهذا الشهر منذ عام 2012م كونها عضواً في منظمة ألزهايمر العالمية كأول جمعية تحظى بهذه العضوية،كما تشارك كافة مدن العالم تمثيل أوطانهم بالحملات التوعوية المقامة في وقفة للتصدي لهذا المرض، الذي يصاب به أحد الأشخاص كل 3 ثواني حول العالم ،وتوجه الجمعية ندائها لأفراد المجتمع بخلق مجتمع واع بأعراض المرض وطرق التعامل معه، وتوجيه الأسر التي يعاني أحد أفرادها من الإصابة للتواصل مع الجمعية على هاتف 0112143838/ 0114100112 ، أو حسابات التواصل الاجتماعي تويتر- انسقرام- فيس بوك –سناب شات@Saudialzheimer .