أكد مدير مكتب التعليم بمحافظة القطيف عبدالكريم العليط أهمية تضافر كافة الجهود نحو بداية جادة وانطلاقة قوية لبدء العام الدراسي، مرحبًا بقادة العمل التربوي من الهيئة التعليمية والإدارية في المحافظة.

ووقف العليط أمس ميدانيا على انطلاقة العام الدراسي الجديد، وانتظام أكثر من 100 ألف طالب وطالبة في مدارس التعليم بالمحافظة.

واطلع على سير العملية التربوية والتعليمية في الميدان التربوي ومدى تطبيق المدارس لخطط الوزارة في استقبال الطلاب وتوزيع الكتب وتطبيق الجدول المدرسي منذ الحصة الأولى والبرامج الإرشادية، ومنها استقبال الطلاب المستجدين في جميع المراحل الدراسية.

وبين العليط أن عددًا من المشرفين التربويين تابعوا سير العملية التعليمية في كافة مدارس المحافظة، مشيرا إلى أن الزيارات ستكون مستمرة طوال الأسبوع للتأكد من الجاهزية وتنفيذ برامج الأسبوع التمهيدي لاستقبال الطلاب المستجدين في الابتدائية ومراحل النقل والاستفادة من البرامج الإرشادية، والوقوف ميدانيا على نظافة المدرسة وتوافر مياه الشرب وتوزيع الطلاب على الفصول، ومدى سلامة المقاصف.

وأكد وقوفه على كافة العوائق التي تصادف المدارس والطلاب والمعلمين، مبينا ان مكتب تعليم القطيف حرص على توزيع المناهج الدراسية لمختلف المراحل سواء للبنين او البنات، لافتا الى ان المكتب استلم المناهج الدراسية وتم إنجاز توزيعها على المدارس قبل بدء العام الدراسي.

وأشار الى فتح فصول إضافية في بعض المدارس، وكذلك صيانة متكاملة للمدارس لاستقبال العام الدراسي الجديد وسط بيئة مدرسية متكاملة وملائمة لاستقبال الطلاب والطالبات، مؤكدا تطبيق توصيات ولوائح الوزارة بشأن الاستعداد للعام الدراسي.