وجه صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، كلمة لاخوانه المعلمين وأخواته المعلمات ولأبنائه وبناته طلاب المدارس في المنطقة الشرقية بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد قائلًا سموه «مع بداية العام الدراسي الجديد 1439 /‏1440هـ يستأنف تعليمنا المتميز مسيرته المباركة، فأوصيكم ببذل قصارى جهودكم، لتسهموا في صناعة مستقبل واعد ومشرق، محققين رؤيتنا السعودية الطموحة ٢٠٣٠».

وحث سموه أبناءه وبناته الطلاب والطالبات على الجد والاجتهاد قائلًا «تعلمون أنكم ثروة الوطن... ولن يصنع منكم ثروة سوى أنفسكم... فمن سعى لتحقيق ذاته كسب تقدير الجميع وثناءهم.. والفرصة أمامكم فقيادتكم الرشيدة قد هيأت لكم كل سبل التعلم، فمن حقها عليكم أن تبذلوا قصارى جهودكم لتكونوا عند حسن ظنها بكم»، متمنيًا سموه لهم عامًا دراسيًا موفقًا وحصادًا مثمرًا ومستقبلًا زاهرًا.

فيما أكد صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، أن المعلمين والمعلمات هم الركائز الأساسية في بناء منظومة التعليم، وهم القدوات لأبنائنا وبناتنا، يسهمون في تعليمهم وفي صقل مواهبهم، فبهم يرتقي وطننا الغالي ليحتل الصدارة بين بلدان العالم.

مباركًا سموه للطلاب والطالبات بدء العام الدراسي الجديد، ومتمنيًا لهم عامًا دراسيًا موفقًا ومن نجاح إلى نجاح بإذن الله، مشيرًا سموه في كلمة وجهها لهم «بأن البدايات المشرقة تقود إلى مستقبل أفضل وقيادتكم تعول عليكم فأنتم طريقنا نحو تحقيق رؤية وطننا الطموحة 2030، دعواتي الصادقة لكم بأن يحقق الله مسعاكم وأن يوفقكم لكل خير».