أدى وكيل إمارة منطقة القصيم الدكتور عبدالرحمن بن حسين الوزان, بعد صلاة العصر اليوم , في جامع العذل بمحافظة عقلة الصقور , صلاة الميت على الشهيد الجندي أول خالد بن عبدالرحمن صنهات الحربي، الذي استشهد أثناء تأدية عمله في الحد الجنوبي دفاعا عن دينه ووطنه .

وعقب الصلاة نقل وكيل الإمارة ، تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -لأسرة الشهيد, كما نقل تعازي صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بِن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، وصاحب السمو الملكي الأمير فهد بن تركي بن فيصل بن تركي بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة القصيم لذوي الشهيد، سائلاً المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

من جانبهم, عبّر ذوو الشهيد عن شكرهم وامتنانهم للقيادة الحكيمة ولسمو أمير منطقة القصيم وسمو نائبه , على مواساتهم التي كان لها بالغ الأثر في نفوسهم وتخفيف مصابهم، سائلين الله تعالى أن يحفظ لهذه البلاد أمنها واستقرارها في ظل القيادة الحكيمة.

وأدى الصلاة مع وكيل إمارة منطقة القصيم، محافظ عقلة الصقور سليمان الفوزان، وعدد من ضباط حرس الحدود والمسؤولين وذوي المتوفى ، وجمع من المصلين.