استقبل رئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا اليوم، وزير الخارجية عادل بن أحمد الجبير.

ونقل وزير الخارجية خلال الاستقبال، تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله.

فيما حمله رئيس الوزراء تحياته وتقديره لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد وحكومة وشعب المملكة.

وجرى خلال الاستقبال استعراض العلاقات الثنائية بين المملكة وإثيوبيا وسبل تعزيزها في كافة المجالات بما يخدم مصالح البلدين وأمن واستقرار المنطقة، إضافة إلى بحث مستجدات الأحداث الإقليمية والدولية والموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وحضر الاستقبال وزير الدولة لشؤون الدول الأفريقية أحمد بن عبدالعزيز قطان، ومدير عام مكتب وزير الخارجية السفير خالد بن مساعد العنقري، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى إثيوبيا عبدالله بن فالح العرجاني.

وكان وزير الخارجية، وصل إلى إثيوبيا في وقت سابق اليوم، في زيارة رسمية قادماً من جمهورية إريتريا، وكان في استقباله لدى وصوله العاصمة الإثيوبية أديس أبابا وزير الخارجية الإثيوبي ورقينه جبيو.