أعلنت جامعة الملك فيصل اليوم، نتائج قبول الدفعة الثانية لنظام البكالوريوس ونظام الدبلوم الإنتظام فقط، وذلك عبر بوابة القبول الإلكتروني.

وقال عميد القبول والتسجيل الدكتور محمد بن عبدالوهاب الفريدان أن على المقبولين الدخول عبر حساب طلب القبول، وذلك بالضغط على أيقونة الموافقة على تأكيد القبول الإلكتروني، لإستكمال إجراءات قبولهم، مؤكدًا على أن نهاية تأكيد القبول الإلكتروني سيكون مساء يوم الأحد القادم، تمام الساعة السادسة مساءً، والتي سيتم حينها إغلاق أيقونة تأكيد القبول الالكتروني، مشيرًا إلى أنه في حال عدم تأكيد القبول خلال المدة المحددة فسوف يتم إلغاء طلب القبول نهائيًّا.

وبين أن الجامعة قامت بالمفاضلة بين المتقدمين إلكترونيًّا على حسب الأعداد التي حددها مجلس الجامعة لكل كلية من كليات الجامعة، وكذلك حسب النسبة الموزونة للمتقدمين وبناء على الرغبات التي يتم اختيارها من قبل المتقدم تسلسليا، حيث يقوم النظام الإلكتروني بإعطائه الأفضل من الأعلى (وهي الرغبة الأولى) وحتى الأدنى (وهي الرغبة الأخيرة)، لافتا إلى أن الطلبة الذين يتم قبولهم في رغبة غير مرغوبة لهم، فإنه يجب عليهم تأكيد القبول إلكترونيًّا في حال أرادوا أن يتم قبولهم، أو أن يستمروا في المنافسة على ترقية القبول في الدفعة اللاحقة في حال توفر مقاعد شاغرة، لأنه في حال عدم التأكيد فإنه سيتم الاستبعاد نهائيًّا من القبول في الجامعة.

وأكد الدكتور الفريدان أهمية ألا يكون لدى الطلبة المقبولين في الجامعة قبول في جامعتين في وقت واحد، مايتوجب على الطالب إلغاء تأكيد القبول في الجامعة الأخرى و تأكيد القبول في جامعة الملك فيصل، وفي حال عدم إلغاء تأكيد القبول في الجامعة الأخرى، فسيتم إلغاء قبوله نهائيًّا من الجامعة، مشيرًا إلى أن ترقية الرغبات إلكترونيا للمتقدم في مرحلة القبول الإلكتروني ستكون دون الحاجة إلى مراجعة الجامعة في حال توفر مقاعد شاغرة، وهو مايعني أن على الطالب متابعة عملية ترقية القبول خلال مراحل إعلان دفعات القبول.

وأشار إلى أن الطلبة الذين قبلوا في كليات الطب والصيدلة الإكلينيكية وطب الأسنان والعلوم الطبية التطبيقية هم مرشحون للقبول ولا يعد قبولهم نهائيًّا حتى اجتيازهم المقابلة الشخصية والكشف الطبي، وفي حال عدم اجتيازهم هما أو لأحدهما، أو عدم الحضور، أو إنتهاء الوقت المحدد لإكمال الإجراءات المطلوبة المذكورة أعلاه، فإن الجامعة ستقوم باختيار كلية أخرى غير صحيّة من دون الرجوع الى صاحب طلب القبول، والذين أنهوا المقابلة الشخصية أو الكشف الطبي في إحدى الكليات الصحية التي تم قبولهم فيها في الدفعة الأولى لا يحتاجون إلى إعادة المقابلة الشخصية أو الكشف الطبي.