اعترضت قوات الدفاع الجوي الملكي، مساء اليوم الأحد، صاروخين بالستيين أطلقتها ميليشيا الحوثي الإيرانية فوق الرياض من الأراضي اليمنية.

ويأتى هذا العمل العدائي من قبل الانقلابيين، ليؤكد استمرار تورط النظام الإيراني بدعم الميليشيا الحوثية المسلّحة بقدرات نوعية في تحد واضح وصريح لخرق القرار الأممي (2216) والقرار (2231) بهدف تهديد أمن المملكة، وتهديد الأمن الإقليمي والدولي، وأن إطلاق الصواريخ البالستية باتجاه المدن والقرى الآهلة بالسكان يعد مخالفًا للقانون الدولي الإنساني.