أكد خوان بيتزي مدرب منتخبنا الوطني في المؤتمر الصحفي مساء أمس أنه يشعر بحماس كبير لمباراة الافتتاح أمام روسيا وهذا حدث عظيم، وسنبذل قصارى جهدنا ونعطي أفضل ما لدينا لكي نجعل الشعب السعودي يفخر بنا ولا شك في ذلك.

‏‪وعن البصمة التي يسعى لأن يضعها مع الصقور الخضر في المونديال، قال بيتزي: بالنسبة لبصمتي فأنا أؤكد على التنافس

نريد ان يكون لنا اسلوب وبصمة تؤدي الى الفوز، اريد ان اجعل السعودية تفوز وتكون الافضل، انا هجومي وأعشق الهجوم وسنكون مبادرين بكل تأكيد.

وعن الضغط المحتمل للمنتخب الروسي على اعتبار الافتتاح والأرض والجمهور، شدد بيتزي على أن الضغط الذي تتعرض له روسيا فمن المؤكد أن تتعرض له كل المنتخبات ونحن من نضع انفسنا تحت الضغط، المباراة لن تشكل ضغطا لنا ولا للمنتخب المضيف.

نحن نحاول ان يكون لدينا نهج هجومي، واسلوبي لن يختلف بين المباريات الودية والرسمية وننوي ان نكون مبادرين امام الروس.

وعن أصعب المنتخبات في مجموعة الأخضر شدد بيتزي أن روسيا الأصعب بكل تأكيد ونحن مستعدون لها وهي أصعب المجموعة دون جدال.

وعن هدفه في تدريب الأخضر قال بيتزي: أعتقد أن المنتخب الوطني السعودي تأهل لكأس العالم وهذا بحد ذاته نجاح، وانا طموح للغاية وطموحي يتمحور في الانتصار على روسيا، وان نكون قادرين على الفوز والمنافسة في المراحل المقبلة.

بدوره أكد قائد المنتخب أسامة هوساوي أنهم كلاعبين سعيدون بمباراة الافتتاح وكل لاعب يتمنى المشاركة في هذا المحفل العالمي الكبير، منوها على أن ظروف المباريات تختلف وأنهم يملكون الثقة وسيكونون على قدر الثقة.

وتابع هوساوي: في المعسكر لعبنا أكثر من خمس مباريات وقدمنا مستويات جيدة وختمناها امام المصنف الاول عالميا وقدمنا مستوى جيدا بفضل تعليمات المدرب ولن تكون مقياسا فيما سنقدمه في كأس العالم.