شاركت أمانة محافظة الاحساء أمس ، في الاجتماع السنوي الــ 12 للمدن الأعضاء، في شبكة المدن المبدعة التابعة لمنظمة اليونسكو العالمية، في مدينتي كراكوف وكاتوفيسته بجمهورية بولندا.

وأكدت مبادرة أمانة الإحساء " الأحساء المبدعة " خلال الاجتماع ، استمرارية تحقيق أهداف الاستدامة في تنمية الحرف اليدوية والفنون الشعبية، من خلال العديد من المشاريع التنفيذية، والأفكار الثقافية التي من شأنها المحافظة على مخزون التراث التاريخي الذي تمتلكه الأحساء.

وتخلل الاجتماع، عرض لرؤساء بلديات المدن المبدعة في العالم، لنقل تجاربهم والحلول المبتكرة في التنمية المستدامة بما شأنه تحقيق أهداف الأمم المتحدة في شبكة المدن المبدعة في اليونسكو.

وشارك منسق الأحساء المبدعة في اليونسكو المهندس أحمد المطر بورقة عمل قدم فيها تجربة الأحساء في الاستفادة من الموجودات الطبيعية مثل النخلة، والطرق المثلى والحلول المستدامة للمحافظة على الحرف اليدوية الإبداعية التي تنتجها الأحساء، عبر العديد من البرامج والمشاريع.

وبين المطر أن الحرف اليدوية في الأحساء، هي صناعات مبدعة في عِداد الوسائل التي يستعان بها في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية بالمنطقة.