كثفت أمانة محافظة الأحساء الجولات الرقابية على الأنشطة التجارية المتعلقة بالصحة العامة، استعداداً لاستقبال عيد الفطر المبارك.

وقال أمين الأحساء المهندس عادل بن محمد المحلم إنه تم إعداد البرنامج الرقابي وفق مجالات الأنشطة من واقع اقبال المستهلكين عليها، وخاصةً ما يتعلق برقابة صالونات الحلاقة الرجالية والمشاغل النسائية، وكذلك مغاسل الملابس، وضرورة الالتزام بالتسعيرة المحددة طوال العام، مع مراعاة الجوانب الصحية في النشاط من تعقيم الأدوات ونظافة الموقع وضرورة تواجد الشهادات الصحية للعاملين في المنشأة.

وأفاد أنه يتم خلال هذه الفترة تكثيف الجولات الرقابية من قبل البلديات الفرعية، بلدية الهفوف، والمبرز، والعيون، والجفر، والعمران، والبطحاء، وسلوى، ويبرين، وبمتابعة وكالة البلديات على محلات الحلويات ومحال إعداد الولائم والمطابخ، للتأكد من تقيد العاملين باشتراطات الصحة والسلامة العامة، وكذلك سلامة اللحوم وصلاحيتها للاستهلاك الآدمي ووجود الختم البيطري على الذبائح، مؤكداً أنه يتم اتخاذ الإجراءات النظامية بحق مخالفي الأنظمة واللوائح البلدية بناءً على بنود خاصة تعتمد على ماهية المخالفة والجزاءات المترتبة عليها .

وأشار المهندس الملحم إلى أن برامج أمانة الأحساء التنفيذية تواصل أعمالها لاستقبال عيد الفطر المبارك من خلال أعمال الصيانة الدورية للمتنزهات والحدائق والساحات البلدية، وصيانة أعمدة الإنارة في الطرق الرئيسية وتدعيمها بالإضاءة التجميلية، وتكثيف برامج التشجير وزراعة شتلات الزهور وبسط المسطحات الخضراء وإعادة طلاء ارصفة الشوارع الرئيسية ومداخل المنطقة ومصليات العيد، كما تتم الأعمال لتهيئة شاطئ العقير لاستقبال مرتاديه من الأهالي وزائري المنطقة.