بدا تصميم مدرب منتخب كوريا الجنوبية لكرة القدم الهولندي بيم فيربيك واضحا جدا بقوله انه يملك تشكيلة قوية جاءت من اجل احراز اللقب. وقال فيربيك في مؤتمر صحافي أمس الثلاثاء اننا مرتاحون جدا للاستعدادات التي اجريناها واعتقد أن المنتخب الكوري بات جاهزا تماما للبطولة وخصوصا لخوض المباراة الاولى ضد السعودية . وتابع : عمل الجهاز الفني جاهدا في الفترة الماضية لاختيار افضل العناصر للمنتخب ويمكنني القول الان ان لدينا تشكيلة قوية وجاهزة، وان هناك لاعبين بنفس المستوى في كل مركز وجميعهم مصممون على اعادة الكأس الى كوريا الجنوبية بعد 47 عاما . يذكر ان كوريا الجنوبية فازت باللقب في النسختين الاوليين عامي 1956 و1960، كما خسرت النهائي ثلاث مرات.
واضاف فيربيك : قام اللاعبون الكوريون بعمل جيد في فترة الاعداد خصوصا من الناحية التكتيكية، وهناك عدد لا بأس به قادر على تسجيل الاهداف، كما يضم المنتخب لاعبين موهوبين لا يزالون صغارا في السن يمكنهم تعويض غياب بعض لاعبي الخبرة كما لديهم تصميم واضح على الفوز باللقب . وعما اذا كان شاهد مباراتي السعودية وكوريا الجنوبية في التصفيات المؤهلة الى كأس العالم الماضية في المانيا قال فيربيك لقد تغير المنتخبان الان ويجب الا ننظر الى الماضي كثيرا لكننا راقبنا جميع مباريات ا لمنتخب السعودي منذ كانون الثاني/يناير الماضي ونعرف مكامن القوة والضعف لديه . واوضح في هذا الصدد لا يمكنني الافصاح عن الخطة التي سأعتمدها اليوم لكن اللاعبين يعرفونها تماما خصوصا وانني قد شرحت لهم جميع التفاصيل المتعلقة بالمنتخب السعودي . وكانت السعودية فازت على كوريا الجنوبية في تصفيات مونديال 2006 ذهابا وايابا 2-صفر في الدمام و1-صفر في سيول. وعن المنتخب السعودي قال فيربيك انه منافس قوي دائما لكن كوريا الجنوبية لم تفز عليه من 18 عاما، وبالتالي هدفنا الفوز عليه اليوم ، مشيرا الى ان المباراة الاولى لاي منتخب تكون قوية دائما، فالسعوديون اقوياء وموهوبون وستشكل مواجهتهم اخبارا مهمة لنا لتحديد مستوانا . وتحدث المدرب الهولندي ايضا عن الظروف المناخية في جاكرتا فاعتبر ان الرطوبة ستكون المنافس الابرز لمنتخبه ، مضيفا في الوقت ذاته لكن اللاعبين الكوريين يتميزون بعدم استسلامهم حتى النهاية وانا واثق انهم سيتخطون ذلك . يذكر ان فيربيك هو ثالث هولندي على التوالي يقود منتخب كوريا الجنوبية بعد غوس هيدينك وديك ادفوكات والرابع بعد جو بونفرير. وقد لاقى هيدينك شهرة واسعة عندما قاد فريقه الى نصف نهائي كأس العالم للمرة الاولى في تاريخه قبل ان يحل رابعا وذلك في مونديال 2002 في كوريا الجنوبية واليابان