اعلن متحدث باسم وزارة الدفاع الاميركية امس الخميس ان زيارة لوزير الدفاع الاميركي الى اليابان ستكون غير ملائمة بسبب المفاوضات الجارية لاعادة تحديد الوجود العسكري الاميركي في اليابان.
وقال المتحدث لورانس ديريتا ان وزير الدفاع دونالد رامسفلد لا ينوي الذهاب الى اليابان.واضاف في هذا الوقت، ونظرا الى وضع المناقشات المتعلقة باعادة انتشار القوات الاميركية في اليابان، لم يكن من المناسب التخطيط لتلك الزيارة، وكذلك لن تحصل زيارة .
وكانت صحيفة اساهي اليسارية اليابانية اكدت يوم الخميس ان الخلاف حول الوجود الاميركي في جزيرة اوكيناوا دفع رامسفلد الى الغاء زيارته الى اليابان التي كانت مقررة في 22 و23 اكتوبر، بسبب المأزق الذي تواجهه المحادثات حول احتمال نقل القاعدة الجوية الاميركية من فوتينما الى اوكيناوا.