تابع 500 متخصص من مختلف مناطق المملكة فعاليات ملتقى علم النفس العيادي الثاني بمشاركة 30 متحدثًا تناولوا علم النفس العيادي والرؤى المستقبلية والتطلعات في هذا المجال.
وأكد المشرف العام على مجمع الأمل والصحة النفسية بالدمام د. محمد الزهراني أن فعاليات الملتقى الذي انطلق أمس الأربعاء ويستمر يومين برعاية مدير عام صحة الشرقية وحضور مدير عام الصحة النفسية والاجتماعية بالوزارة، تهدف إلى تطوير الممارسات الفعلية للممارسين وتبادل الخبرات بين المشاركين الذين يمثلون قطاعات مختلفة من بينها مستشفيات وجامعات المملكة والمدن الطبية لرفع مستوى المعرفة في الممارسة الاكلينيكية.
وبين د. الزهراني أن الملتقى يقام للمرة الثانية تحت شعار (الواقع، الرؤى والتطلعات) وينظمه مجمع الأمل والصحة النفسية بالدمام ممثلا بقسم علم النفس الإكلينيكي، بمشاركة نخبة من المتحدثين والمحاضرين والاستشاريين من مختلف الجامعات السعودية وحضور مديري المستشفيات بالمملكة والمسئولين بالقطاعات الصحية الأخرى. ويقام الملتقى بهدف إثراء المعرفة لمنسوبي المجمع من ذوي الاختصاص في مجال الصحة النفسية والاجتماعية وغيرها من التخصصات وتبادل الخبرات بين المختصين في مجال العلاج والوقاية مما ينعكس ذلك بتقديم خدمات متطورة ذات جودة ومهنية عالية تمشيا مع رؤية المملكة 2030 التي تهدف إلى تطوير الخدمة وجودتها.
وأشار إلى أن الملتقى يتضمن عددا من ورش العمل تقدم خلالها البحوث والأوراق العلمية المتخصصة في الصحة النفسية، مؤكدا أن الملتقى يصاحبه معرض بمشاركة 15 جهة تمثل مستشفيات المنطقة، إضافة إلى تخصيص أركان للاستشارات الطبية والصحية في مجال علم النفس الحديث.


![image 0](https://www.alyaum.com/media/upload/803a5bdaa103992696659c1e5ffbd9f9_AY1MAN06C-3.jpg)

متخصصون شاركوا في الجلسة الافتتاحية

#.. و7300 مستفيد من 62 فعالية توعوية#
نفذ مجمع الأمل والصحة النفسية بالدمام أكثر من 62 فعالية ونشاطا خلال العام الهجري الماضي استفاد منها 7300 مستفيد بالتوجيه والإرشاد الصحي.
وأكدت المديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية أن الهدف من إقامة المحاضرات والمعارض والزيارات الميدانية في مجمع الأمل والصحة النفسية، تعزيز الجانب الوقائي سواء داخل المجمع أم خارجه منوهة إلى تنظيم 27 محاضرة توعوية، و17 معرضا توعويا، وتنفيذ 8 زيارات ميدانية، لافتة في ذات الوقت إلى أن التوعية وسبل الوقاية المبكرة لا تقل أهمية عن البرامج العلاجية في المجمع.
وبينت صحة الشرقية أن الجهات التي شاركت في تنفيذ الفعاليات شملت قرابة 28 جهة من خارج المجمع من بينها إدارات مكافحة المخدرات والمرور والدفاع المدني، إضافة إلى الحرس الوطني ومدارس وجهات أخرى.