ثمن رئيس المجلس الأعلى للقضاء وزير العدل الشيخ الدكتور وليد بن محمد الصمعاني، الأمرين الملكيين الكريمين القاضيين بتسمية عدد من أصحاب الفضيلة القضاة أعضاء في المجلس الأعلى للقضاء والمحكمة العليا.
وأكد "الصمعاني"، أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود- حفظه الله- لايألو جهدًا في دعم مرفق القضاء، مشيرًا إلى أن هذين الأمرين الكريمين يأتيان في سياق الدعم والاهتمام المتواصل بهذا المرفق الذي يشهد في هذا العهد المزدهر يومًا بعد يوم تطورًا وتقدمًا مستمرًا وملموسًا، في جميع أعماله وخدماته المقدمة للمتقاضين والمستفيدين.
وصدر أمر ملكي كريم ‏بتسمية عدد من أصحاب الفضيلة في المجلس الأعلى للقضاء، وهم:‏ "فضيلة الشيخ الدكتور ناصر بن إبراهيم المحيميد، وفضيلة الشيخ علي بن صالح السيف عضوين متفرغين في المجلس الأعلى للقضاء، ‏وفضيلة الشيخ سعد بن محمد الهزاني وفضيلة الشيخ إبراهيم بن محمد العسكر عضوين غير متفرغين في المجلس".
كما صدر الأمر الملكي الكريم بتسمية فضيلة الشيخ الدكتور خالد بن عبدالله اللحيدان عضوًا في المحكمة العليا.
ورفع أصحاب الفضيلة شكرهم وتقديرهم لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله -، على الثقة الملكية، معبرين عن اعتزازهم بالثقة الملكية الكريمة، متمنين من الله العلي القدير أن يوفقهم لتحقيق تطلعات ولاة الأمر وخدمة الوطن الغالي.