شدد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس أمناء جائزة المنطقة الشرقية للسائق المثالي على ضرورة تضافر الجهود للرفع من مستوى السلامة المرورية، وأشار سموه الى أن جائزة السائق المثالي إحدى الوسائل الهادفة للوصول إلى أكبر فئة من المجتمع لغرس ثقافة السلامة المرورية.
جاء ذلك خلال ترؤس سموه اجتماع مجلس أمناء الجائزة بديوان الإمارة صباح أمس بحضور أصحاب المعالي والسعادة أعضاء مجلس الأمناء.

##استمرار الجائزة
ورحب سموه في بداية الاجتماع بأعضاء مجلس أمناء الجائزة، وقال سموه إن جائزة المنطقة الشرقية للسائق المثالي من الجوائز التحفيزية التي ساهمت في تشجيع المواطنين والمقيمين على الالتزام بقواعد السلامة المرورية، مشيراً إلى أن المنطقة الشرقية تفخر بمثل هذه الجوائز، ووجه سموه بضرورة استمرار هذه الجائزة وذلك بهدف زيادة الوعي لدى جميع شرائح المجتمع وإتاحة الفرصة لأكبر عدد ممكن للمشاركة في فعاليات الجائزة، كما وجه بدعوة وكلاء السيارات للمساهمة في دعم الجائزة، وتعزيز ثقافة السلامة المرورية.
وشكر سموه داعمي أعمال الجائزة التي تهدف الى رفع مستوى الوعي بالسلامة المرورية.



![image 0](http://m.salyaum.com/media/upload/0d01d1d8fba5594b5fd4c41f1d30246d_202451.gif)


مجلس الأمناء استعرض أعمال جائزة السائق المثالي (اليوم)





##حملة توعوية
وقدم أمين عام الجائزة م. سلطان بن حمود الزهراني عرضاً موجزاً عن اعمال جائزة السائق المثالي للعام الحالي، وما تضمنته من حملةٍ توعويةٍ تثقيفيةٍ وإعلامية عن الجائزة بشكلٍ خاص والسلامة المرورية بشكلٍ عام، وآلية اختيار الفائزين، واستعرض الأمين العام التعديلات المقترحة على الجائزة والتي أقرها المجلس، وأبرزها إضافة فرعٍ جديد للجائزة يشجع على سلوك القيادة الآمنة باستخدام وسائل التتبع الآلي، التي تحلل سلوك قائد المركبة، وذلك بإتاحة الفرصة للمواطنين والمقيمين ممن سُجلت عليهم مخالفاتٍ مروريةٍ ولا تنطبق عليهم معايير الجائزة بالمشاركة من خلال تثبيت جهاز تعقب الحركة لمدةٍ زمنيةٍ تحددها اللجنة التنفيذية للجائزة بهدف تقييمهم بمدى التزامهم بمعايير وقواعد السلامة المرورية، وناقش المجلس بعد ذلك سبل تطوير الجائزة وآليات نقل التجربة للمناطق الأخرى، لتكون الجائزة نموذجاً يستعان به في مجال التوعية بالسلامة المرورية.
وأوضح الزهراني أن المجلس اعتمد أسماء الفائزين بالجائزة في نسختها الثانية وعددهم 31 فائزاً في فرعي السائق المثالي للرخص الخاصة والعمومية، والتي بلغ مجموع جوائزها 405 آلاف ريال، وفاز في فرع الجهات الحكومية إدارة تعليم الأحساء، وفي النقل المدرسي والجامعي فازت شركة حافل للنقل المدرسي.

##روح المنافسة
وأوضح أمين عام الجائزة أن موعد الحفل الذي سيقام برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس أمناء الجائزة سيحدد لاحقاً بمشيئة الله، استمراراً لدعم سموه الدائم لنشر ثقافة السلامة المرورية ورعاية سموه الدائمة لهذه المناشط التوعوية.
وقال م. الزهراني إنه انطلاقاً من رؤية جائزة المنطقة الشرقية للسائق المثالي المتمثلة في إذكاء روح المنافسة بين الأفراد، والجهات الحكومية، والأهلية، ونشر ثقافة السلامة المرورية في المنطقة الشرقية، انطلقت الحملة التوعوية في عامها الثالث ضمن استراتيجية إعلامية وإعلانية جديدة تواكب الوسائل الإعلامية الجديدة وخاصة مواقع التواصل الاجتماعي، ونفذ خلالها عددٌ من الفعاليات بجوائز يصل مجموعها إلى نصف مليون ريال.
وتطرق الزهراني إلى أن الموقع شهد تصفح أكثر من 93 ألف زائر للموقع الإلكتروني للجائزة، وأكثر من 6150 متسابقا من المواطنين والمقيمين و20 جهة حكومية وأهلية و15 جهة من النقل المدرسي والجامعي، سجلوا بياناتهم في الجائزة عبر الموقع، وتنافسوا على مدى 6 أشهر على جوائز مجموعها نصف مليون ريال، موضحاً أن عمليات الفرز كانت من قبل اللجنة التنفيذية وبمشاركة فريقٍ متخصص من إدارة المرور بالمنطقة الشرقية.
حيث فرزت اللجان المؤهلين ممن تنطبق عليهم معايير الجائزة، من خلال التأكد من سريان مفعول رخصة القيادة واستمارة المركبة والـتأمين والفحص الدوري وعدم حصول المتسابق على مخالفات مرورية خلال الثلاث السنوات الماضية، كما تم فحص السجلات المرورية للجهات الحكومية والأهلية المشاركة للتأكد من انطباق الشروط عليهم، فكانت المحصلة 159 مرشحاً، ومن ثم أجرت اللجنة التنفيذية اختباراتٍ نظريةٍ وعمليةٍ بمركز السياقة في أرامكو السعودية وكانت المحصلة النهائية فوز 31 مواطنا ومقيما بجوائز هذه المسابقة.







![image 0](http://m.salyaum.com/media/upload/f3579344612fe76f79b3ce2509127235_202450.gif)

أعضاء مجلس الأمناء ناقشوا التعديلات المقترحة على الجائزة (اليوم)



##خفض الحوادث
من جهته أعرب مدير مرور المنطقة الشرقية العميد راشد الهاجري عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية لدعم سموه واهتمامه بكل ما من شأنه تعزيز ثقافة السلامة المرورية في المجتمع، وخفض الحوادث المرورية على الطرق، مؤكداً أن المشروعات التي تبناها سمو أمير المنطقة الشرقية لتعزيز السلامة المرورية تؤتي ثمارها ولله الحمد بانخفاض الحوادث المرورية، واطلاق عددٍ من المبادرات في هذا الشأن، ومن ضمنها جائزة السائق المثالي.
الجدير بالذكر أن جائزة المنطقة الشرقية للسائق المثالي انطلقت قبل عامين، بهدف تحفيز وتشجيع مستخدمي المركبات للتقيد بالأنظمة المرورية وتشجيعهم على القيادة المثالية ونشر روح التنافس بينهم ورفع كفاءتهم للحد من الحوادث المرورية وتوفير بيئة مرورية آمنة تعود بالسلامة والفائدة على افراد المجتمع.
ويضم مجلس أمناء الجائزة نخبةً من المسؤولين من الجهات الحكومية والأهلية وأرامكو السعودية إضافة إلى بعض وكلاء شركات السيارات ومسؤولي وسائل الإعلام.
ويتولى الجانب التنفيذي من الجائزة أعضاء من لجنة السلامة المرورية وإدارة مرور المنطقة الشرقية والجمعية السعودية للسلامة المرورية.