خالف المنتخب السعودي الأول لكرة السلة كافة التوقعات التي كانت ترشح المنتخب القطري للظفر بلقب البطولة الخليجية الـ (15) لكرة السلة، وأجبره على خوض مباراة فاصلة لتحديد المنتخب صاحب المركز الأول، وذلك عقب أن تغلب عليه بنتيجة (72 – 65) في منافسات الجولة الأخيرة من البطولة، التي تقام منافساتها في الامارات بمشاركة (5) منتخبات، هي: السعودية، الامارات، البحرين، قطر، وعمان.

وكان المنتخب السعودي بحاجة للانتصار في المباراة التي جمعته بالمنتخب القطري، كي يتحصل على فرصة أخرى للظفر بذهبية البطولة الخليجية، حيث كان المنتخب القطري يتصدر فرق البطولة برصيد (6) نقاط، جمعها من ثلاثة انتصارات، فيما كان المنتخب السعودي يحتل المركز الثالث برصيد (5) نقاط، جمعها من انتصارين حققهما على كل من صاحب الأرض والضيافة المنتخب الاماراتي والمنتخب العماني، وخسارة وحيدة جاءت أمام المنتخب البحريني.

وقدم أخضر السلة مستوى مميزا جدا خلال البطولة الخليجية الحالية، وخاصة في مباراتي الامارات وقطر، حيث يضم المنتخب السعودي كوكبة شابة مميزة، يتوقع أن يكون له مستقبل كبير في عالم كرة السلة.


يذكر أن المباراة الفاصلة، والتي ستجمع المنتخبين السعودي والقطري، ستقام مساء غدا الأحد على صالة نادي الشارقة الاماراتي في تمام الساعة الـ (5:30)م.


من ناحيته، أكد اداري المنتخب السعودي حسين القلاف بأن الثقة بنجوم المنتخب السعودي كانت حاضرة على الرغم من الخسارة أمام المنتخب البحريني، وكان جميع أفراد البعثة يؤمنون بحظوظهم في الحصول على لقب البطولة والمنافسة الجدية عليه، بالرغم من صعوبة اللقاء الأخير أمام المنتخب القطري، وهو ما حدث بالفعل من خلال الانتصار المهم الذي تحقق أمام المنتخب القطري.


وتمنى القلاف في ختام حديثه، بأن يواصل نجوم المنتخب السعودي لكرة السلة تقديم مستوياتهم المميزة خلال المباراة الفاصلة، من أجل التتويج بذهب هم الأحق به نظير الجهود الكبيرة التي بذلوها خلال المعسكرات التحضيرية ومنافسات هذه البطولة.