الرئيس الفلسطيني : أمريكا استبعدت نفسها كوسيط فى عملية السلام بعد قرار ترامب

واس - أديس أبابا

أكد رئيس دولة فلسطين محمد عباس أبو مازن، على أن تمسك الفلسطينيين بخيار السلام، هو خيار نسعى لتحقيقه منذ عقود،إلا أن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب المتعلق بالقدس، جعل الولايات المتحدة طرفاً منحازاً لإسرائيل، واستبعدت نفسها كوسيط في عملية السلام

ودعا الرئيس الفلسطيني في كلمته أمام القمة العادية الثلاثين للاتحاد الإفريقي في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا ، اليوم ، إلى إنشاء آلية لمتابعة جهود السلام تحت مظلة الامم المتحدة , وأن يكون للاتحاد الإفريقي، ودوله الأعضاء ممثلون لهم في هذه الآلية وفق قرارات الشرعية الدولية، ومبدأ حل الدولتين على حدود 1967، وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأرض دولة فلسطين، بما فيها القدس الشرقية عاصمة فلسطين ".

وشدد أبو مازن على أهمية التزام جميع الدول بالامتناع عن إنشاء بعثات دبلوماسية في مدينة القدس، عملاً بقرار مجلس الأمن 478 للعام 1980، وعدم الاعتراف بأية إجراءات أو تدابير مخالفة لقرارات مجلس الأمن المتعلقة بالقدس والقضية الفلسطينية

واس - أديس أبابا يناير 28, 2018, 7:52 م