تعقده غرفة الشرقية بشراكة إستراتيجية مع الهيئة الملكية

أمير الشرقية يرعى منتدى الجبيل للاستثمار 2017 اليوم

الأمير سعود بن نايف

عطية الزهراني - الجبيل

يرعى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية اليوم منتدى الجبيل للاستثمار 2017 الذي تنظمه غرفة الشرقية ممثلة بمجلس الاعمال بفرعها بمحافظة الجبيل بشراكة استراتيجية مع الهيئة الملكية، وتستمر فعاليات المنتدى حتى الغد فيما يستمر المعرض المصاحب حتى الثلاثاء المقبل في مركز الملك عبدالله الحضاري بالجبيل الصناعية.

وأعرب محافظ الجبيل عبدالله العسكر عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية لرعايته مساء اليوم حفل افتتاح منتدى الجبيل الاستثماري، مشيرا الى ما تعيشه المنطقة الشرقية والجبيل خصوصا من تطور ونمو مطرد في مختلف المجالات الصناعية والسكنية والتنموية، مضيفا أن للجبيل الصناعية مكانة عالمية مرموقة لما تمتلكه من مصانع عالمية مرموقة داخل وخارج المملكة، وقد ساعدت استثماراتها الخارجية على تعزيز مكانة صناعاتنا ومنافستها لأعرق الصناعات وتمكنها من دخول تلك الأسواق بكل اقتدار، وأشار العسكر الى اهتمام حكومتنا الرشيدة ودعم القطاع الخاص وخير دليل البرامج التحفيزية المعلن عنها باعتماد مبلغ 72 مليار ريال لتعزيز وتنافسية القطاع الخاص والتي تزيد من دوره وفعاليته في الناتج المحلي مما يعد خطة تحفيزية قوية ورحب العسكر بجميع الحضور للمنتدى متمنيا لهم التوفيق والنجاح.

وثمن رئيس مجلس ادارة غرفة الشرقية عبدالرحمن العطيشان رعاية سمو أمير المنطقة مؤكدا انها تمثل الداعم الكبير لاستمرار انشطة وفعاليات الغرفة بالمستوى المميز الذي ينعكس على أدائها في تنظيم الاحداث الاقتصادية والمجتمعية.

واكد العطيشان ان المنتدى يهدف الى تسليط الضوء على دور المحافظة في تحقيق رؤية السعودية 2030، وتعزيز دور القطاع الخاص للنهوض بالاقتصاد الوطني، وتوطيد مفهوم المنطقة الشرقية عاصمة الصناعة الخليجية، وجذب الاستثمارات الخليجية والعالمية الضخمة لمدينة الجبيل، بالإضافة الى تعظيم أوجه الاستفادة من المزايا التنافسية للمحافظة.

وأوضح العطيشان انه إدراكًا من غرفة الشرقية لأهمية توعية القطاع الخاص بأهم مجالات الاستثمار في الجبيل وتمكينه من الاستفادة المثلى من الفرص والمزايا النسبية لهذه المدينة، وبحث سبل وآليات تذليل التحديات التي تواجه الاستثمار، جاءت فكرة تنظيم المنتدى بشراكة استراتيجية، حيث تشارك فيه كبريات الشركات العالمية والوطنية وبعض الجهات الرسمية المعنية، مشيرا الى المعرض المصاحب للمنتدى الخاص بالشركات الراعية والهيئة الملكية بالجبيل ورأس الخير والجهات الحكومية ذات العلاقة بشؤون الاستثمار.

وقال رئيس مجلس الاعمال بفرع الغرفة بالجبيل مشاري العقيلي: إن مدينة الجبيل تعد من أهم مدن المنطقة من الناحية الاستثمارية، حيث تتوافر فيها العديد من الفرص الاستثمارية في عدد من الانشطة الاقتصادية، فهي تقع في شرق المملكة على ساحل الخليج العربي على بعد 100 كم شمال الدمام عاصمة الشرقية، وهذا الموقع الفريد يوفر لها ميزتين هامتين وهما قربها من الممرات البحرية الدولية على الخليج وتحوي ميناءين (تجاري وصناعي) وقربها من مصادر الطاقة والمواد الخام اللازمة لصناعة التكرير والصناعات البتروكيماوية، والصناعات المساندة والأنشطة الاقتصادية والتنموية المختلفة التي ترتبط بهذه الصناعات، مما يجعل من هذه المدينة مركزا استثماريا متميزا.

وأوضح الأمين العام للغرفة عبدالرحمن الوابل ان المنتدى يشهد اهتماما مميزا ومشاركة نوعية سواء كان على مستوى المشاركات التي تردنا او على مستوى المتحدثين في البرنامج العلمي حيث يغطي البرنامج عدة محاور تبحث الميزة الاستثمارية التي تتميز بها محافظة الجبيل، مشيرا الى ان المنتدى ومن خلال المتحدثين المشاركين سوف يتحدث عن اهم الفرص الاستثمارية التي بإمكان قطاع الاعمال العمل عليها باعتبار ان الجبيل تعد مركزا مهما للصناعات وارضا خصبة للاستثمار.

جلسات المنتدى

وتبدأ أولى جلسات المنتدى اليوم بجلسة افتتاح الفعاليات، وذلك عند الساعة 7.30 مساء، بحفل خطابي يشهد كلمة لسمو أمير المنطقة، ثم كلمات لرئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية، رئيس مجلس أعمال الجبيل، ومن ثم عرض لفيلم وثائقي عن مدينة الجبيل، يقدمه رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع مصلح العتيبي، بعد ذلك يدشن سموه المعرض المصاحب للمنتدى. وتنطلق الجلسات العلمية غدا الاثنين عند الساعة 9 صباحا بجلسة اولى والتي تناقش محورا رئيسا بعنوان «دور الأنظمة والتشريعات في دعم وتسهيل الاستثمار في المملكة».

وتناقش الجلسة الثانية محورا رئيسا بعنوان «تعزيز الفرص الاستثمارية وزيادة المكون المحلي في القطاعات الاقتصادية المختلفة».

وتستعرض الجلسة الثالثة «دور اقتصاد المعرفة كمحرك للنمو الاقتصادي».

عطية الزهراني - الجبيل ديسمبر 17, 2017, 3 ص