يقدم مقترحات تطويرية لتحسين الواقع التنموي العام في المحافظة

«أصدقاء البلدية» يبدأ تطوير الأحياء بالقطيف

م. زياد مغربل

فوزية زين الدين - القطيف

أطلقت بلدية محافظة القطيف برنامج «أصدقاء البلدية» التطوعي، وذلك تماشيا مع توجيهات وزارة الشؤون البلدية والقروية وأمانة المنطقة الشرقية، وانسجاما مع اليوم العالمي للتطوع حيث يعكس البرنامج اهتمام بلدية محافظة القطيف بالشأن التطوعي في عموم مدن وقرى المحافظة.

وأوضح رئيس بلدية محافظة القطيف م. زياد مغربل أن المجالات التطوعية تساهم في عملية التنمية والتوعية الاجتماعية كما تعرف المجتمع بجهود المتطوعين، مضيفا إن بلدية المحافظة فتحت باب التطوع في المجالات التي تقدمها البلدية في الفعاليات والمناسبات.

وقال إن هذه المبادرة تأتي ضمن تفعيل اليوم العالمي للتطوع، حيث تؤدي البلدية وتشارك هذا الدور الذي يقوم به المتطوعون في المساهمة المجتمعية.

وأبان بأن البرنامج مكون من عدد من الاهالي المهتمين بالشأن العام، ويهدف الى تحسين وتطوير البيئة والتنمية لمحافظة القطيف، وتوثيق الترابط الاجتماعي مع الأهالي، مؤكدا أن من مهام اللجنة تحديد متطلبات الأحياء ذات الحاجة الملحة للخدمات من مشاريع البلدية، وتقديم مقترحات تطويرية في اطار تحسين الواقع التنموي العام في المحافظة، والرفع عن الملاحظات والمشاكل في أي من الشوارع والمرافق ومواقع الخدمات البلدية في المدن والقرى.

وأشار الى أن البرنامج يتضمن دعم المبادرات الأهلية التي لها علاقة بأهدافه، وتفعيل قنوات التواصل بين المواطنين والبلدية حول الخدمات المختلفة، والمساهمة في تقديم المقترحات فيما يخص الأعمال التنموية والخدمية التي تتطلب الرأي والمشورة مع المواطنين، والمساندة لأداء خدمات البلدية. وأضاف إن البرنامج قد يستعين بشخصيات من ذوي الخبرة والاختصاص من اهالي المحافظة، لتعزيز مفهوم الشراكة المجتمعية، ومرحبا بانضمام ذوي الخبرة والكفاءات لما يخدم مصلحة المجتمع.

فوزية زين الدين - القطيف ديسمبر 10, 2017, 3 ص