رأس جلسة مجلس المنطقة بحضور الأمير أحمد بن فهد

أمير الشرقية يوجه بتسخير الإمكانات لمعالجة تجمعات الأمطار

الأمير سعود بن نايف خلال ترؤسه مجلس المنطقة وبجواره الأمير أحمد بن فهد (اليوم)

وجه صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس المنطقة، الجهات الحكومية ذات العلاقة بالاستعداد لموسم الأمطار، وتسخير كافة الإمكانيات لمعالجة ما قد يحدث من تجمعات للمياه وتصريفها بشكل عاجل، وذلك حفاظاً على الأرواح والممتلكات.

جاء ذلك خلال ترؤس سموه، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية نائب رئيس مجلس المنطقة، أمس الأول، اجتماع مجلس المنطقة الثالث لدور الانعقاد السابع، وذلك بقاعة الاجتماعات الكبرى بديوان الإمارة.

وأكد سموه على أهمية أن تنفذ المشروعات بجودة عالية، ومتابعة المشروعات ميدانياً ليتم تنفيذها بالشكل الذي يعكس تطلعات الدولة -أيدها الله- وحرصها على أن تخدم هذه المشروعات المواطنين والمقيمين على حدٍ سواء.

وأوضح وكيل إمارة المنطقة المساعد للشؤون التنموية أمين عام مجلس المنطقة المكلف م. مشعل بن ناصر العقيِّل، أن المجلس استعرض وناقش عدداً من التقارير للمشروعات الجاري تنفيذها بالمنطقة ونسب إنجازها للجهات الحكومية الخدمية، حيث استعرض ممثلو تلك الجهات التقارير الخاصة بالجهات التابعة لهم.

كما قدم أمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير عرضاً عن مشروع النقل العام والذي يتضمن أربعة خطوط رئيسية:

الخط الأحمر: من تاروت إلى الخبر مروراً بالدمام (بطول ٥٢ كلم وعدد ٣٣ محطة)

الخط البرتقالي: بين الدمام ومطار الملك فهد (بطول 42 كلم وعدد ١٤ محطة)

الخط الأخضر: من الخبر إلى الدمام (بطول ٣٣ كلم وعدد ٤٠ محطة)

الخط الأزرق: من الدمام إلى الخبر مروراً بالظهران (بطول ٣٤ كلم وعدد ٢٨محطة، وشبكة الحافلات المغذية بطول 354 كم).

كما أوضح أمين المنطقة الشرقية أنه قد تم طرح عدد من المشروعات للدراسات المقترحة.

ثم اطلع المجلس على تقرير فرع وزارة النقل حول طريق (العقير-العيون) والجهود المبذولة للحد من الحوادث المرورية، والتدابير الاحترازية العاجلة التي تم اتخاذها بناء على توصيات المجلس في جلسته الماضية، وقد تضمن التقرير قيام فرع وزارة النقل بالمنطقة بإعادة تأهيل الطريق بالكامل بطول 74كم، وقد بدأ الفرع في تنفيذ سياج جانبي للطريق بطول (132) كلم وتم الانتهاء من تنفيذ (13) كلم، ومن المتوقع أن ينتهي العمل بشكل كامل خلال خمسة أشهر، كما تم تشغيل 6 أجهزة للرصد الآلي للسرعة، وتركيب 150 لوحة تحذيرية، وعلامات أرضية عاكسة، وأخرى تعمل بالطاقة الشمسية في التقاطعات الخطرة، وتضمن التقرير أيضاً اعتماد المخططات التصميمية لتقاطع (العيون-الديوان) واستكمال التحويلات المرورية، حيث من المتوقع أن تنتهي الأعمال خلال أربعة أشهر من تاريخ بدء العمل.

وفي ختام الاجتماع شكر سموه أعضاء المجلس، سائلاً المولى العلي القدير أن يديم على بلادنا نعمة الأمن والرخاء في ظل قيادتنا الرشيدة.

image 0

أعضاء المجلس يتابعون الاجتماع

image 0

المجلس بحث العديد من تقارير المشروعات

image 0

![image 0](https://www.alyaum.com/media/upload/88de357e85e76f7ea5709226d3b47161_05-

7.jpg)

image 0

الأمير سعود بن نايف يتوسط متطوعي ومتطوعات فرع الهلال الأحمر (اليوم)

image 0

وسموه مستقبلا مدير فرع الهلال الأحمر والمتطوعين

.. ويشدد على تأهيل متطوعي الهلال الأحمر للتعامل مع الحوادث

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية بمكتب سموه بديوان الإمارة، أمس، مدير عام فرع الهيئة العامة للهلال الأحمر بالمنطقة الشرقية وليد السعدون، ومتطوعي ومتطوعات الفرع.

مشيدا سموه بالجهود التي يبذلها المتطوعون، ومشددا على أهمية أن يحظى المتطوعون والمتطوعات بالتأهيل اللازم للتعامل مع الحوادث والكوارث، وعقد الدورات التدريبية لتأهيل المتطوعين على الإسعافات الأولية؛ ليتمكنوا من تقديم العون في الحالات الطارئة، ويقفوا جنبا إلى جنب مع مسعفي الهلال الأحمر، مع أهمية الابتعاد عن المخاطرة وترك المجال للمتخصصين ليقوموا بدورهم، مؤكدا سموه على ضرورة أن يتم تحفيز المتطوعين وتكريمهم بشكل مستمر، متمنيا سموه للمتطوعين والمتطوعات التوفيق في خدمة مجتمعهم.

من جهته، قدم مدير عام فرع الهيئة العامة للهلال الأحمر وليد السعدون الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية على دعم سموه واهتمامه بأبنائه وبناته المتطوعين، مثمنا لسموه هذه اللفتة الكريمة باستقبال المتطوعين وتحفيزهم لتقديم المزيد لمجتمعهم.

اليوم - الدمام ديسمبر 7, 2017, 3 ص